المنظمات الإرهابية الأرمينية

11:40   14 يوليو 2017    قرأ: 1141

كشفت الأبحاث العلمية أن تاريخ الارهاب الارمني يمتد عمره إلى ما يزيد عن 100 عام وأنه جزء من الإرهاب الدولي.

قد هدفت المنظمات الأرمنية المتطرفة إلى إنشاء ما يسمى بدولة "أرمينيا العظمى" وقد تعاقبت منظمات "أرميناكان"، ومن بعدها"هنشاك" و "داشناكسوتيون" عام 1887 لتحقيق تلك الغاية وذلك عبر اللجوء إلى الإرهاب السياسي.

المنظمات الإرهابية الأرمينية:

تأسست منظمة "أرميناكان" عام 1885:
قامت هذه المنظمة منذ نشأتها بالعديد من العمليات المسلحة والإرهابية مستهدفة الكثير من المناطق في تركيا مثل: فان، الهريسة، بتليس، طرابزون واسطنبول وقد تعاون عناصر هذه المنظمة مع الأرمن المقيمين في روسيا وإيران.

تأسس "حزب هنشاك الثوري" في جنيف عام 1887:

وكان هدفه المعلن هو تشكيل دولة "أرمينيا العظمى" عبر ضم ما أسماه "أراضي" أرمينيا في إيران وروسيا إلى أراضي الأرمن في الأناضول، وقد ورد في المادة الرابعة لبرنامج الحزب أنه من أجل تحقيق تلك الغاية يجب أن يتبنى الحزب خيار الثورة والتحريض على العنف.

الحزب الأرمني الاتحادي الثوري "داشناكسوتيون" وقد تأسس عام 1890 في تبليسي:


وهدفه الأساسي هو إنشاء دولة "أرمينيا العظمى" في أراضي ناغورنو كاراباغ و ناخيتشيفان الأذربيجانية ومناطق الأناضول لتركيا.
وجاءت توصيات مؤتمر الحزب الأول الذي عقد في تبليسي عام 1892 باستهداف الأتراك والأكراد، في أي مكان، وفي أي حالة، وقتل الخونة من الأرمن!"

ويعد حزب "داشناكسوتيون" مظلة للعديد من الجماعات الإرهابية الأرمينية التي انبثقت عنها بعد ذلك:

من هذه الجماعات جماعة "المنتقمون للإبادة الأرمنية "التي ظهرت عام 1973 ونشطت في عدد من الدول الأوروبية مثل النمسا والدنمارك والبرتغال، وكانت مسؤولة عن اغتيال الدبلوماسيين الاتراك بين عامي 1980 - 1982.

وهناك مجموعة القائد السياسي والعسكري وعضو حزب الداشناك الجنرال درو و قد أسس هذه المجموعة (درو، ودر استامات مارتير، وسوويج كانيان) حوت عدة أقسام مثل درو -8، درو -88، درو -888، ودرو -8888.

"الجيش السري لتحرير أرمينيا" (ASOA):

تأسس في بيروت عام 1975، ومقره الرئيسي في دمشق، وهناك أكثر من ألف من مقاتليه تدربوا في القواعد الفلسطينية، وقد نفذت المنظمة سلسلة من العمليات في غضون 6 سنوات أدت إلى مقتل 19 من الدبلوماسيين الأتراك في دول العالم.

الجيش السري الارمني لتحرير ارمينيا (أسالا):

وقد تأسس عام 1975 في بيروت و قواعد تدريبه في سوريا . وهدفه الاساسي هو انشاء دولة "ارمينيا العظمى" في اراضي شرق تركيا وشمال ايران و ناغورنوكاراباغ و نخيتشيفان من أذربيجان، وتقوم هذه المنظمة بتنفيذ هجمات ارهابية ضد مواطني تركيا واذربيجان.


وقد تعاون زعيم المنظمة آكوب آكوبيان مع الجماعات الإرهابية :"ابو نضال" و" أيلول الأسود ". و تبنى آكوبيان المسؤولية الكاملة عن مقتل السفير التركي الذي اغتيل عام 1980.


وفي مقابلة مع صحيفة "نيويورك تايمز" في أغسطس 1 عام 1980 صرح آكوبيان أن "أعداءنا هم النظام التركي والناتو والأرمن الذين لا يتعاونون معنا" وقد قتل آكوبيان في أثينا.


في 24 أبريل عام 1988 اتفقت أسالا مع PKK على تنفيذ هجمات إرهابية مشتركة، وفي البيان الذي صدر في بيروت في 28 أغسطس عام 1993 أعلنت اسالا انها لن تسمح بتنفيذ مشروع خط أنابيب (باكو- تبليسي - جيهان).

في عام 2001، أنشأت منظمة أسالا تنظيم "جيقرون"، والغرض من هذه المنظمة هو القيام بأعمال إرهابية على أراضي جنوب القوقاز وآسيا الوسطى ضد القادة السياسيين والدبلوماسيين ورجال الأعمال من الأصل التركي.

تأسست "حركة التحرير الأرمنية" (AOD) في عام 1991 في فرنسا، وتنفذ الحركة الأنشطة الإرهابية بتعاون وثيق مع أسالا.


"جبهة التحرير الأرمينية" تأسست في عام 1979، وتعتبر جزءا لا يتجزأ من أسالا، وتستهدف بإرهابها تركيا وأذربيجان.


مجموعة "أورلي": تم إنشاؤها من قبل مجموعة من الشباب الأرمن المقيمين في فرنسا عام 1981".
وبحلول عام 1987 كانت المجموعة قد نفذت المنظمة اكثر من 10 اعمال ارهابية فى مختلف المطارات حول العالم.


"كوماندوس العدالة للإبادة الجماعية الأرمنية": وتأسست في فيينا عام 1972 خلال مؤتمر حزب "داشناكسوتيون"، والغرض من هذا "الكوماندوز" هو التركيز على المواطنين اللبنانيين الشباب من أصل أرمني في الوحدات العسكرية وتنظيم هجمات إرهابية دموية ضد الأتراك والأذربيجانيين.


"الوحدة الأرمنية": أنشئت عام 1988 في موسكو: وتتمتع بعلاقات وثيقة مع منظمة "أسالا"، حيث تزودهم بوثائق مزورة لتسهيل نشاطاتهم الإرهابية في الاتحاد السوفياتي السابق، كما تشارك في نقل الأسلحة والمرتزقة إلى كاراباغ.


"اتحاد الشباب الأرمني": تأسست هذه المنظمة في فرنسا عام 1990لاختطاف الدبلوماسيين


مجموعة "9 حزيران/ يونيو": أنشئت هذه المنظمة بغرض الإفراج عن الإرهابيين الأرمن المعتقلين في سويسرا عام 1991.


"المجموعة السويسرية": تبنت هذه المنظمة التي تعمل في العديد من البلدان الأوروبية مسؤوليتها عن أربعة أعمال إرهابية في فرنسا وإيطاليا واليونان.


"الجبهة الديمقراطية": تنشط في الولايات المتحدة وكندا وأوروبا الغربية وهدفها الرئيسي هو تفكيك الدولة التركية.


تم تكوين مجموعة "مهاجمين انتحاريين" عام 1981 في باريس، وقد شاركت المنظمة في اقتحام القنصلية التركية العامة في فرنسا في تلك السنة، ما أسفر عن اعتقال 4 من أعضاء المجموعة والرئيس السابق يان كاشكاي.


مجموعة أبوستول: أنشئت في 29 أبريل / نيسان 2001 من قبل وزارة الدفاع الأرمينية، وتتكون من مواطنين أرمنيين وسوريين ولبنانيين، وتهدف للقيام بأعمال إرهابية في تركيا وأذربيجان.

وزارة الأمن القومي (الوطني)  لجمهورية أذربيجان



رينارا منا
إيلنور ممدوف

مواضيع: المنظمات   الإرهابية   أرمينيا   المنظمة   تركيا   آكوبيان   كاراباغ  


اخرى اخبار