فوز قياسي لبوتين في الانتخابات الرئاسية

  19 ‏مارس 2018    قرأ 582
فوز قياسي لبوتين في الانتخابات الرئاسية

أعلنت لجنة الانتخابات المركزية الروسية حصول فلاديمير بوتين على 76.66% من أصوات الناخبين بعد فرز 99.84% من أوراق الاقتراع، فيما تجاوزت نسبة الإقبال على التصويت 67%.

وأكد نيقولاي بولاييف، نائب رئيس اللجنة الانتخابية المركزية، أن أكثر من 56 مليونا من المواطنين الروس صوتوا لصالح بوتين في الانتخابات الحالية، مشيرا إلى أنه حقق بذلك أفضل النتائج له خلال مسيرته الرئاسية وحطم رقمه القياسي السابق للعام 2004، حين أيده 71.31% من الناخبين، أي 49 مليونا وستمئة ألف شخص.

 

النتيجة التي حققها الرئيس بوتين في انتخابات أمس، كانت الأفضل في تاريخ روسيا ما بعد الاتحاد السوفيتي.

ففي عام 2000 فاز بوتين في أول انتخابات رئاسية له بـ52.9% من الأصوات، وفي 2012 صوت له 63.6% من الناخبين.

وحلّ في المركز الثاني بعد الرئيس بوتين من حيث عدد الأصوات، المرشح عن الحزب الشيوعي بافل غرودينين بـ11.80%، فيما جاء زعيم الحزب الليبيرالي الديمقراطي فلاديمير جيرينوفسكي ثالثا بـ5.66% من الأصوات.

واحتلت المرشحة عن حزب "المبادرة المدنية" كسينيا سوبتشاك، المرتبة الرابعة بـ1.67%، وتجاوز غريغوري يافلينسكي منافسها الأقرب، والمرشح عن حزب "يابولكو" الليبرالي عتبة 1%، حاصلا على تأييد 1.04% من الناخبين، في حين استقر بوريس تيتوف المرشح عن "حزب النمو" عند المركز السادس بـ0.76%، يليه مكسيم سورايكين المرشح عن حزب "شيوعيو روسيا"، الذي حصل على 0.68%.

أما أدنى نسبة في تأييد الناخبين الروس، فكانت لسيرغي بابورين، المرشح عن "الاتحاد الشعبي الروسي" الذي حصل على أصوات 0.65% فقط ممن صوتوا في انتخابات 2018.

وسبق لرئيسة اللجنة الانتخابية الروسية إيلا بامفيلوفا أن أكدت أن الانتخابات لم تشهد انتهاكات تذكر، معبّرة عن رضاها عن سير عملية الاقتراع.


مواضيع: