علييف: “تاناب” تحقق بفضل الإرادة السياسية الحكيمة لقادة تركيا وأذربيجان

  13 يونيو 2018    قرأ 849
علييف: “تاناب” تحقق بفضل الإرادة السياسية الحكيمة لقادة تركيا وأذربيجان

قال رئيس أذربيجان، إلهام علييف، الثلاثاء، إن مشروع خط أنابيب الغاز الطبيعي عبر الأناضول “تاناب”؛ ما كان ليتحقق “لولا وجود إرادة سياسية حكيمة وقوية” لدى قادة بلاده وتركيا.

 

جاء ذلك في كلمة ألقاها على هامش افتتاح المشروع، بمدينة أسكي شهير، غربي تركيا، الذي من المقرر أن ينقل الغاز الأذري إلى أوروبا، عبر تركيا.

وأضاف علييف أن بلاده سعيدة جدًا بالإنجازات التي تحققت، بفضل قيادة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقال: “تركيا تحولت إلى قوة كبيرة على مستوى العالم بفضل النشاط الدؤوب الذي لا يعرف الكلل لرئيسها”.

وتابع أن أنقرة أصبحت قوة قادرة على تحديد جدول الأعمال العالمي؛ مضيفًا: “ونحن في أذربيجان نشعر بالسعادة تجاه ذلك، فقوة تركيا هي قوة لنا، وقوتنا تكمن في وحدتنا معها”.

وأضاف: “لا يوجد في العالم أجمع بلدين قريبين إلى بعضها البعض لهذه الدرجة مثل بلدينا، إن الوحدة والأخوة بين تركيا وأذربيجان عامل مهم من أجل بلدينا وشعبينا ومنطقتنا”.

وأشار علييف أن مشروع “تاناب” ليس أول مشروع يتم تحقيقه بالتعاون مع أردوغان، مذكرًا إلى أنهما افتتحا مشروعي “باكو – تبليسي- جيهان”، عام 2006، و”باكو- تبليسي – أرضروم” عام 2007، لنقل الغاز الطبيعي، بالإضافة إلى مشروع خط السكك الحديدية باكو- تبليسي – قارص، العام الماضي.

واليوم، افتتح الرئيسان خط أنابيب “تاناب”، بمشاركة رؤساء صربيا، ألكسندر فوتشيتش، وأوكرانيا، بيترو بوروشينكو، وشمال قبرص التركية، مصطفى أقينجي، إلى جانب وزراء ومسؤولين كبار في تركيا وأذربيجان.

ومن المقرر أن ينقل الخط نحو 16 مليار متر مكعب من الغاز في المرحلة الأولى، بينها 10 مليارات متر مكعب إلى أوروبا، و6 مليارات متر مكعب إلى تركيا، ويعد من أهم خطوط الغاز الاستراتيجية التي تشرف عليها أنقرة.

يُشار أن حجر أساس المشروع وضع في مارس/آذار 2017، بحضور أردوغان وعلييف، ورئيس جورجيا؛ جيورجي مارغفيلاشفيلي.


مواضيع: