الجزائر.. إجراءات "غير مسبوقة" لمنع الغش

  21 يونيو 2018    قرأ 851
الجزائر.. إجراءات "غير مسبوقة" لمنع الغش

أوقفت السلطات الجزائرية خدمة الإنترنت المتنقلة والثابتة في جميع أنحاء البلاد لمدة ساعتين، الأربعاء، في محاولة لمنع الغش خلال تقديم الطلاب امتحانات الثانوية العامة.

وقالت وزيرة التعليم الجزائرية، نورية بن غبريط، إن الأجهزة التي لها اتصال بالإنترنت، مثل الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية تم حظرها في أكثر من 2000 مركز امتحان في الجزائر، وأن أجهزة الكشف عن المعادن نصبت عند مداخل المراكز.

وفي خطوة أخرى لمنع تسريب أسئلة الامتحانات، قالت الوزيرة إنه تم تركيب أجهزة تشويش على الهواتف المحمولة، وكاميرات مراقبة في أماكن طباعة أوراق الامتحانات.

وقد تم قطع خدمات الإنترنت "وفقا لتعليمات من الحكومة، بهدف ضمان إجراء اختبارات المدارس الثانوية بسلاسة"، حسبما أفادت شركة الاتصالات الجزائرية العامة.

ومن المقرر أن تستمر حالات انقطاع الإنترنت حتى الاثنين المقبل، لمكافحة الغش في صفوف أكثر من 700 ألف طالب يتقدمون لامتحانات الثانوية العامة هذا العام.

وانتشرت في الجزائر حالات الغش أثناء الامتحانات على نطاق واسع في السنوات الأخيرة، كان أبرزها في عام 2016، حيث انتشرت أسئلة وأوراق الامتحانات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي العام الماضي، طلبت السلطات الجزائرية من شركات الاتصالات إيقاف إمكانية الدخول إلى وسائل التواصل الاجتماعي، لمنع تسرب أوراق الامتحانات من داخل مراكز الاختبارات، لكن هذه الخطوة لم تحل المشكلة بالكامل.

Skynews


مواضيع: الجزائر