تركيا: اعتقال أعضاء وفد فرنسي حاول مراقبة الانتخابات

  24 يونيو 2018    قرأ 458
تركيا: اعتقال أعضاء وفد فرنسي حاول مراقبة الانتخابات

اعتقلت السلطات التركية، اليوم الأحد، وفداً فرنسياً من الحزب الشيوعي، يضم عضواً في مجلس الشيوخ أثناء محاولتهم مراقبة الانتخابات البرلمانية والرئاسية، كما أعلن الحزب.

وقال الحزب في بيان إن "السلطات التركية تريد خنق أي انتقاد للتزوير الواسع الجاري" في تركيا، مضيفاً أن السناتورة كريستين برونو بين المحتجزين.

وذكرت وكالة أنباء الأنباء التركية أن "نحو عشرة أوروبيين واجهوا إجراءً قانونياً بينهم ثلاثة فرنسيين، وثلاثة ألمان، وأربعة إيطاليين، لاتهامهم بالتصرف على أنهم مراقبين دون أوراق اعتماد في مناطق جنوب شرق البلاد" ذات الغالبية الكردية.

وأعرب حزب الشعب الجمهوري، الحزب المعارض الرئيسي، عن قلقه بعد الشكاوى من المخالفات الانتخابية في مناطق جنوب شرق تركيا.

ويصوت الأتراك في الانتخابات التشريعية والبرلمانية التي تعتبر أصعب اختبار للرئيس رجب طيب أردوغان.

ويتجاوب عشرات آلاف الأتراك مع دعوات المعارضة لمراقبة الاقتراع، كما أن وفداً من مراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا موجود في تركيا.


مواضيع: