ماليزيا تستجوب دبلوماسييها في الولايات المتحدة في قضية تسريب معلومات سرية

  14 أغسطس 2018    قرأ 781
ماليزيا تستجوب دبلوماسييها في الولايات المتحدة في قضية تسريب معلومات سرية

تنوي السلطات الماليزية استجواب عدد من موظفي سفارتها في الولايات المتحدة بسبب تسريب رسالة سرية وجهت إلى الاستخبارات المركزية الأمريكية قبل الانتخابات البرلمانية في ماليزيا.

 

وجاء في بيان صدر عن المدير العام للشرطة الماليزية محمد فوزي هارون، اليوم الثلاثاء: "نتوقع عودة موظفينا لاستجوابهم. وقد تم استجواب المديرة السابقة للمخابرات الماليزية حسنة حميد في هذه القضية".

ونشرت وسائل إعلام الشهر الماضي محتوى الرسالة الموجهة من قبل حسنة حميد إلى رئيسة المخابرات الأمريكية جينا هاسبل، التي دعت فيها المسؤولة الماليزية الولايات المتحدة لدعم رئيس الوزراء الماليزي السابق نجيب عبد الرزاق في الانتخابات البرلمانية التي جرت في البلاد في 9 مايو الماضي. ووصفت حسنة حميد مهاتير محمد (رئيس الوزراء الحالي) المنافس الرئيسي لنجيب عبد الرزاق بـ "السياسي الاستبدادي" المتمسك بـ "المواقف المعادية للغرب بوضوح". وفيما بعد أوضحت حميد تصرفاتها بحماية المصالح الوطنية، كما رفضت الاتهامات بخيانة الدولة.

ونتيجة الانتخابات البرلمانية الأخيرة في ماليزيا فازت المعارضة برئاسة مهاتير محمد بها. ووفق الدستور غادر نجيب عبد الرزاق منصبه، ثم جرى اتهامه باختلاس أموال كبيرة.

RT


مواضيع: