"الشيوخ الأمريكي" يبحث فاتورة إنفاق ضخمة

  16 أغسطس 2018    قرأ 450
"الشيوخ الأمريكي" يبحث فاتورة إنفاق ضخمة

وافق أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي أمس الأربعاء على بحث فاتورة إنفاق ضخمة على الدفاع وبرامج العمل والرعاية الصحية تتجاوز 850 مليار دولار والتصويت عليها خلال الأيام القليلة المقبلة، بينما أعلنت إدارة الرئيس دونالد ترامب اعتراضها على جوانب منها.

 

وتشمل فاتورة المخصصات نحو 675 مليار دولار لوزارة الدفاع وكذلك نحو 182 ملياراً لمجموعة من البرامج الداخلية لوزارتي العمل والصحة والخدمات الإنسانية والتعليم والوكالات التابعة لهما.

وذكر معانون في الكونغرس أن مجلس الشيوخ قام بتجميع الفاتورتين على أمل ألا يستخدم ترامب حق النقض ضد تشريع الإنفاق الداخلي، وكان ترامب هدد بإغلاق الحكومة إذا لم يلتزم الكونغرس، الذي يسيطر عليه رفاقه الجمهوريون، بأولوياته للإنفاق خاصة رغبته في إنفاق المليارات على بناء جدار على الحدود مع المكسيك.

وأعلنت إدارته أمس عن موقفها بشأن فاتورة الإنفاق، وبينما لم تهدد الإدارة باستخدام حقها في رفض مشروع القانون فقد أشارت إلى أنه لا يشمل مقترحاتها لخفض الإنفاق في مجالات مثل التعليم وأبحاث التعليم والرعاية الصحية.

وتعارض أيضاً خفض بعض أوجه الإنفاق الدفاعي، بما في ذلك خفض قيمته 532 مليون دولار من تمويل الأمن في أفغانستان و406 ملايين من تمويل لتدريب وإعداد القوات المشاركة للولايات المتحدة في العراق وسوريا من أجل مكافحة تنظيم داعش.

وهدد ترامب بإغلاق الحكومة عدة مرات منذ توليه السلطة في 2017 في محاولة لتضمين أولوياته الخاصة بالهجرة في فواتير الإنفاق في الكونغرس، خاصة تمويل جدار على امتداد الحدود الجنوبية للولايات المتحدة، وطلب 25 مليار دولار لتمويل الجدار.

ويتعين على الكونغرس أن يوافق على تشريع بشأن تمويل الحكومة بحلول موعد غايته 30 سبتمبر(أيلول) المقبل أو ستضطر الحكومة الاتحادية لتعليق كل عملياتها عدا الضرورية منها.

24ae


مواضيع: