الاسترليني يتجه نحو تسجيل أكبر خسارة هذا العام أمام الدولار

  22 سبتمبر 2018    قرأ 332
الاسترليني يتجه نحو تسجيل أكبر خسارة هذا العام أمام الدولار

هبط الجنيه الاسترليني 1.5 بالمئة أثناء التعاملات، يوم الجمعة، ويتجه نحو تسجيل أكبر خسارة ليوم واحد هذا العام مقابل الدولار الأمريكي، بعد أن قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إن محادثات بريكست مع الاتحاد الأوروبي وصلت إلى مأزق وإن هناك حاجة إلى خطط جديدة.

وقالت ماي إنه يجب على زعماء الاتحاد الأوروبي أن يقدموا بدائل جديدة لمقترحاتها بشأن عملية خروج بريطانيا من الاتحاد لتجاوز المأزق في المفاوضات بين الجانبين.

ووفقا لـ"رويترز"، هبط الاسترليني إلى 1.3064 دولار منخفضا أكثر من سنتين عن مستواه في بداية الجلسة، وبعد أن سجل في وقت سابق هذا الأسبوع أعلى مستوى في شهرين

وأمام العملة الأوروبية انخفض الاسترليني 1.2 بالمئة إلى 89.86 بنس لليورو.

وتراجعت عوائد السندات الحكومية البريطانية 3.4 نقطة أساس إلى 1.55 بالمئة.

جدير بالذكر أن قمة الاتحاد الأوروبي غير الرسمية عقدت في سالزبورغ في 19-20 أيلول/سبتمبر، وتعد أزمة الهجرة واحدة من بين الموضوعات التي تبحثها القمة، لإيجاد حلول مشتركة لم تتمكن الدول المشاركة من إيجاد حل لها لوقت طويل.

وصوت غالبية البريطانيين لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء العام، يوم 23 حزيران/يونيو 2016، وأقرت الملكة البريطانية، إليزابيث الثانية، مشروع قانون خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، مانحة إياه بذلك صفة قانون، يبدأ العمل به اعتبارا من خروج المملكة من الاتحاد، في 29 آذار/مارس 2019.


مواضيع: