نسبة الإنجاز في مشروع مجمع لوى للصناعات البلاستيكية تصل إلى 61.9%

  22 سبتمبر 2018    قرأ 256
نسبة الإنجاز في مشروع مجمع لوى للصناعات البلاستيكية تصل إلى 61.9%

تمضي عجلة الإنجاز في مشروع مجمع لوى للصناعات البلاستيكية قُدما إذ يتوقع الانتهاء منه عام 2020م، إذ حقق المشروع 22.7 مليون ساعة عمل دون وقوع إصابات مضيعة للوقت وإجمالي 38.6 مليون ساعة عمل منذ بدء المشروع، بينما بلغ التقدم التراكمي نسبة 61.9% مقابل النسبة المخطط لها وهي 62%، فيما بلغت التكلفة الإجمالية لحزم المشروع 3396 مليون دولار حتى نهاية إبريل الماضي.

وقالت الشركة العمانية للمصافي والبتروكيماويات “أوربك” في نشرتها الدورية: يعد مشروع مجمع لوى للصناعات البلاستيكية أحد المشاريع التحويلية التي ستساهم في تحسين وزيادة تنوع إنتاج أوربك وتطوير نموذج العمل الخاص بها وزيادة أرباحها إلى جانب تطوير صناعة المنتجات البلاستيكية في السلطنة، وبالنظر إلى الظروف المواتية في أسواق البلاستيك العالمية التي تشهد زيادة في الطلب على البلاستيك فسوف يوجد هذا المشروع العديد من فرص الأعمال والتوظيف في السلطنة وسيساهم في تعزيز مكانة أوربك في سوق البتروكيماويات الدولي .. كما سيعمل هذا المشروع على توفير فرص جديدة لتطوير الأعمال في السلطنة.
وأشارت أوربك إلى أن أهم الإنجازات في الحزمة الأولى المتمثلة في وحدة التكسير بالبخار والوحدات المصاحبة فقد تم تركيب عمود تجزئة الإثيلين والذي يعد أطول عمود في وحدة التكسير بالبخار، كما تم تركيب عمودي تجزية البروبيلين بالإضافة إلى الانتهاء من الاختبار المائي لخزان البيوتين1 ـ الكروي.
أما الحزمة الثانية والمتمثلة في وحدة البولي ايثيلين والبولي بروبيلين فقد تم تركيب ضواغط الغاز في وحدة البولي ايثيلين .. كما أننا على مشارف الانتهاء من تركيب الصوامع في مبنى تشكيل البولي بروبيلين كما تم الانتهاء من اختبار تحديد الطاقة الإنتاجية للوحة الطاقة الفرعية 33 كيلو واط.
وفي الحزمة الثالثة المتمثلة في استخلاص سوائل الغاز فقد تم البدء في تركيب مفاتيح بقوة 6.6 كيلو واط للمحطة الرئيسية، كما تم استلام المعدات الثقيلة “عمود ـ دي ميثانايزر” في ميناء الدقم ثم تم نقلها إلى الموقع.
وفيما يخص الحزمة الرابعة المتمثلة في خط أنابيب الغاز 14 بوصة فقد تم الانتهاء من اختبار القبول المصنعي لنظام الكشف عن التسرب، علاوة على ذلك تم الانتهاء من 71% من عملية لحام خط أنابيب الغاز الطبيعي المسال بحجم 14 بوصة.
ومن الناحية الفنية فمشروع مجمع لوى للصناعات البلاستيكية هو عبارة عن مشروع تكسير بالبخار يتم من خلاله استغلال المنتجات النهائية التي يتم إنتاجها في مصفاة صحار وفي مصنع العطريات وكذلك استغلال أفضل لسوائل الغاز الطبيعي التي يتم استخراجها حالياً من إمدادات الغاز الطبيعي، إذ يعتمد مفهوم المشروع على إعادة تحويل العناصر الخاصة بالإنتاج الحالي إلى جانب الكميات الإضافية التي يتم شراؤها من الوقود لإنتاج منتجات بوليمر عالية الجودة وتلبية احتياجات الأسواق المحلية والدولية، ويتمثل الهدف الأساسي من هذا المشروع في تعزيز القيمة المضافة التي يمكن أن يتم تحقيقها من منتجات النفط الخام والغاز الطبيعي في السلطنة.
ويتكون المشروع من مصنع لاستخلاص الغاز الطبيعي في فهود، وخط أنابيب بطول 300 كلم يمتد بين فهود ومنطقة صحار الصناعية لنقل الغاز، بالإضافة إلى وحدة تكسير بالبخار بسعة 800 ألف طن في العام، ومصنع للبولي إيثلين عالي الكثافة، ومصنع للبولي إيثلين منخفض الكثافة، ومصنع بولي بروبيلين.
وستتمكن السلطنة ولأول مرة من إنتاج البولي إيثلين وهو شكل من أشكال البلاستيك الذي يوجد عليه طلب هائل في الأسواق الدولية وهو الأمر الذي سيمكن شركة أوربك من تحسين قدرتها على الوصول للأسواق الدولية الحالية وكذلك الوصول إلى أسواق جديدة بالنسبة لها.
بعد التشغيل سيزيد الإنتاج بحوالي 1 مليون طن ليصل بذلك إنتاج أوربك من البولي إيثلين والبولي بروبيلين في عام 2019 إلى 1.4 مليون طن وهو ما يؤدي إلى زيادة عوائد الشركة ومضاعفة أرباحها، ومع زيادة تشغيل المجمع المتكامل في صحار بما في ذلك المصفاة فإن مصنع العطريات ووحدة التكسير بالبخار ومصانع إنتاج البولي بروبلين والبولي إيثلين ستجعل أوربك واحدة من أفضل المصافي ومجمعات البتروكيماويات في العالم وسيجعلها قادرة على تحقيق أفضل قيمة من إنتاج السلطنة من النفط والغاز.


مواضيع: