وزير الخارجية الإيراني يتهم "عملاء نظام أجنبي" بشن هجوم الأهواز

  22 سبتمبر 2018    قرأ 252
وزير الخارجية الإيراني يتهم "عملاء نظام أجنبي" بشن هجوم الأهواز

اتهم وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، من وصفهم بـ"رعاة الإرهابيين الإقليميين وأسيادهم الأمريكيين" مسؤولية الهجمات الإرهابية، بعد الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا في الأهواز جنوبي غربي إيران، وخلف 11 قتيلا، ونحو 30 جريحا.

وقال ظريف، في تغريدة عبر "تويتر" اليوم السبت: "تجنيد الإرهابيين، وتدريبهم، وتسليحهم، وتمويلهم بواسطة أنظمة أجنبية هاجموا الأهواز، ومن بين الضحايا أطفال"، متابعا "إيران تحمل رعاة الإرهابيين الإقليميين وأسيادهم الأمريكيين مسؤولية الهجمات الإرهابية".

وأضاف ظريف: "إيران سترد بشكل حازم وسريع للدفاع عن حياة الإيرانيين".

وكان 11 عنصرا، على الأقل، من الحرس الثوري الإيراني لقوا مصرعهم بهجوم مسلح خلال عرض عسكري في مدينة الأهواز جنوب غربي البلاد، صباح اليوم السبت.

وأعلن التليفزيون الإيراني، صباح اليوم السبت، سقوط قتلى وجرحى، في هجوم إرهابي استهدف عرضا عسكريا جنوب غربي إيران. وقال مراسل التليفزيون الرسمي إن إطلاق النار بدأ من قبل عدة مسلحين، كانوا يقفون خلف أحد المدرجات خلال العرض وقتلوا وأصابوا العشرات.

كما قالت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية إن إطلاق النار استهدف العسكريين المشاركين في العرض العسكري، الذي كان بمناسبة بدء ذكرى الحرب التي خاضتها إيران ضد نظام صدام حسين في العراق في ثمانينيات القرن الماضي.

وقالت RT إن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، غادر العرض العسكري في طهران بعد نبأ الهجوم المسلح على العرض العسكري في الأهواز.

 


مواضيع: