فرنسا وهولندا تنضمان لقائمة المقاطعين لمؤتمر «دافوس الصحراء» في الرياض..

  18 اكتوبر 2018    قرأ 394
فرنسا وهولندا تنضمان لقائمة المقاطعين لمؤتمر «دافوس الصحراء» في الرياض..

أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير، الخميس 18 أكتوبر/تشرين الأول 2018، سحب مشاركته من المؤتمر الاقتصادي الذي ينظم في الرياض بين 23 و25 تشرين الأول/أكتوبر الجاري تحت اسم «دافوس الصحراء»، في حين ألغت هولندا إرسال بعثتها التجارية إلى الرياض على خلفية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

ومن المنتظر أن تعلن الولايات المتحدة الأميركية موقفها النهائي من المشاركة في المؤتمر اليوم الخميس. وقالت متحدثة باسم شركة استشارية إن الحكومة الهولندية ألغت بعثة تجارية للسعودية كانت مقررة الشهر المقبل بسبب اختفاء الصحافي السعودي المُعارض جمال خاشقجي. وقالت المتحدثة باسم شركة «بي إس بي إس كونسالتانتس» التي نظمت الزيارة في تصريحات لرويترز: «كل البعثات التجارية لهذا البلد معلقة في الوقت الراهن». وجاء القرار بعد دقائق من إعلان وزير المالية فوبكه هوكسترا إلغاء خططه للمشاركة في مؤتمر بالسعودية الأسبوع المقبل.
فرنسا أبلغت الرياض بقرارها
وقال لومير لقناة «بوبليك سينا» التلفزيونية: «لن أذهب إلى الرياض الأسبوع المقبل»؛ موضحاً أن «الظروف غير متوافرة اليوم» للمشاركة في منتدى المستثمرين هذا. وتابع: «اتصلت أمس بنظيري (السعودي) لأبلغه بأنني لن أشارك في هذا المنتدى. أعتقد أن بإمكانه أن يتفهم عدم توجّه وزير الاقتصاد الفرنسي إلى الرياض وسط الظروف الراهنة».

وكشف لومير أن «رئيس الجمهورية قالها بوضوح، الوقائع في غاية الخطورة»، مشدداً على أن «المُهم الآن هو كشف الحقيقة كاملة حول هذه القضية». وسُئل عما إذا كانت مقاطعته المنتدى تعني إعادة النظر في العلاقات بين باريس والرياض، فأكد: «لا، إطلاقاً»، موضحاً أن «السعودية شريك استراتيجي لفرنسا على أكثر من صعيد، وهذا لا يعيد النظر في هذه الشراكة الاستراتيجية». وسيعلن وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، الخميس، قراره بشأن المشاركة في المؤتمر.
مقاطعة كبيرة لـ»دافوس الصحراء»
ويعلن عدد متزايد من القادة عدولهم عن المشاركة في مؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» لعام 2018 الذي ينظمه صندوق الاستثمارات العام السعودي بين 23 و25 الجاري، بعد أكثر من أسبوعين على اختفاء جمال خاشقجي، وسط تقارير تركية تؤكد أنه قُتل داخل القنصلية بأمر من الرياض. وكانت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد قد أرجأت زيارة كانت مقررة إلى الشرق الأوسط تشمل السعودية، على خلفية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

وقال متحدث باسم الصندوق، في بيان مقتضب، إن «الزيارة التي كان مقرّراً أن تُجريها المديرة إلى الشرق الأوسط قد تأجّلت»، من دون أن يعطي تفاصيل إضافية. كما انضمت شركة جوجل التابعة لألفابت، إلى شركات أعلنت مقاطعتها للمؤتمر، وقالت في بيان إن ديان غرين، الرئيسة التنفيذية لجوجل كلاود، لن تحضر قمة مبادرة مستقبل الاستثمار المقرر أن تبدأ في الرياض يوم 23 أكتوبر/تشرين الأول.


مواضيع: