بريطانيا: نبحث رد فعلنا بشأن قضية خاشقجي نظرا لأهمية العلاقة مع السعودية

  19 اكتوبر 2018    قرأ 584
بريطانيا: نبحث رد فعلنا بشأن قضية خاشقجي نظرا لأهمية العلاقة مع السعودية

قال وزير الخارجية البريطاني، جيرمي هانت، إن الادعاءات الخاصة بما حدث في قضية اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي ستكون غير مقبولة على الإطلاق، إذا كانت صحيحة.
كما ذكر الوزير البريطاني، بحسب وكالة "رويترز"، أن رد فعل بلاده سيكون محل بحث، نظرا لأهمية العلاقات الاستراتيجية مع المملكة العربية السعودية.

 

 

وقال هانت، لراديو هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، اليوم الجمعة: "جزء من رد فعلنا سيعتمد على رد الفعل السعودي وما إذا كنا نشعر بأنهم يأخذونه على محمل الجد مثلما نأخذه. لكن هذا أمر خطير للغاية".

وأضاف: "علاقتنا مع السعودية هي علاقة استراتيجية كذلك. سيتم النظر في استجابتنا. ولكن في النهاية، إذا كانت هذه القصص صحيحة، يجب أن نكون واضحين تماما، لن يكون ذلك متسقا مع قيمنا".

وما زال خاشقجي مختفيا منذ زيارته إلى القنصلية السعودية في إسطنبول، في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، وبينما تؤكد السلطات السعودية أنه غادر قنصليتها، تنفي السلطات التركية أن يكون قد غادر وسط تقارير إعلامية تنقل عن مصادر تركية أنه قد قُتل، ولم تتمكن "سبوتنيك" من التحقق بشكل مستقل من صحة تلك التقارير.

وأثارت القضية اهتمام دول كبرى مثل فرنسا وبريطانيا اللتين طالبتا السعودية بإجابات "مفصلة وفورية" عن اختفاء خاشقجي، فضلا عن الولايات المتحدة الأمريكية التي ألمح رئيسها دونالد ترامب إلى تصديق الرواية التركية عن السعودية، حين قال في مقابلة مع قناة فوكس نيوز، إنه يبدو أن جمال خاشقجي دخل السفارة ولم يخرج، ويبدو أن السعودية ضالعة في اختفائه.

وكان المتحدث باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، قد أعلن مغادرة القنصل السعودي محمد العتيبي لمدينة إسطنبول التركية، مشيرا إلى أن "القنصل ذهب برغبته ووزارة الخارجية لم تطلب منه مغادرة تركيا".


مواضيع: