بومبيو يحث السلطات الأوكرانية وممثلي الكنائس للتحرك نحو إنشاء كنيسة أوكرانية مستقلة

  20 اكتوبر 2018    قرأ 356
بومبيو يحث السلطات الأوكرانية وممثلي الكنائس للتحرك نحو إنشاء كنيسة أوكرانية مستقلة

دعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، السلطات الأوكرانية وممثلي الكنائس على التحرك نحو إنشاء كنيسة أرثوذكسية أوكرانية مستقلة.

وقال بومبيو في بيان نشرته وزارة الخارجية: أن "الولايات المتحدة تؤكد من جديد دعمها للحرية الدينية وحرية أعضاء الطوائف الدينية، بما في ذلك الطائفة الأرثوذكسية الأوكرانية، في إدارة دينها وفقا لمعتقداتها ودون تدخل خارجي".

وأضاف: "نحن ندعم إمكانية قيام الأوكرانيين بالصلاة كما يحلو لهم، ونأمل أن يحترم الجميع ذلك. التسامح وضبط النفس والفهم — مفتاح لضمان أن الناس الذين لديهم انتماءات دينية مختلفة يمكنهم العيش والازدهار معا في العالم".

وختم بومبيو قائلا: " ندعو ممثلي الكنيسة والحكومة العمل بنشاط على تعزيز هذه القيم والتحرك فيما يتعلق بإنشاء كنيسة أرثوذكسية أوكرانية مستقلة".

يذكر أنه سبق وأقر المجمع المقدس للكنيسة الأرثوذوكسية الروسية، يوم الاثنين الماضي، بعدم إمكانية مواصلة الشراكة الكنسية مع بطريركية القسطنطينية. بما في ذلك في أوكرانيا وبيلاروس. وذلك بسبب قيام بطريركية القسطنطينية بمنح الاستقلال للكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية غير القانونية.

ووصف عملية منح استقلال للكنيسة في أوكرانيا، وإلغاء بطريركية القسطنطينية القرار الصادر عام 1686 الخاص بمنح بطريرك موسكو حق تعيين المتروبوليت في كييف. بأنه إجراء سياسي وباطل كنسيا.

وأعلن المتروبوليت هيلاريون أن بطريركية القسطنطينية فقدت بذلك حقها في أن يطلق عليها اسم مركز التنسيق للديانة المسيحية الأرثوذكسية. إلا أن الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تأمل في أن تقوم البطريركية القسطنطينية بتغيير قرارها بشأن منح الكنيسة الأوكرانية الاستقلال وتعتبرها حتى هذه اللحظة منشقة.

ومن جهة أخرى، سبق وأعلن الكرسي الرسولي مرات عديدة أن قضية تأسيس الكنيسة الأرثوذكسية المحلية الأوكرانية يعتبر شأنا داخليا للكنيسة الأرثوذكسية وأن الكرسي الرسولي لا ينوي إعلان موقفه من هذا الشأن.

 


مواضيع: