أمريكا وفرنسا تكذبان أردوغان بسبب خاشقجي

  13 نفومبر 2018    قرأ 175
أمريكا وفرنسا تكذبان أردوغان بسبب خاشقجي

نفت فرنسا تسلّمها تسجيلات تركية عن مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، كما ادعى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وكان أردوغان أعلن يوم السبت الماضي، إطلاع فرنسا، وبريطانيا، وألمانيا، وأمريكا، بالإضافة إلى السعودية، على تسجيلات عن اغتيال خاشقجي في إسطنبول، وهو ما نفاه الجانب الفرنسي أمس الإثنين، بحسب "زمان" التركية.

ونفى وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، "أي معلومات عن تلقي فرنسا تسجيلات من تركيا عن مقتل الصحافي السعودي".

وقال في تصريح تلفزيوني، عن تأكيدات أردوغان، أن ذلك أن الرئيس التركي "يلعب لعبة سياسية في هذه الظروف".

وعلى صعيد آخر، كانت قناة ABC نيوز الأمريكية، أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو استمع إلى تسجيلات للجريمة، أثناء زيارته إلى تركيا في 17 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، لكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نفى ذلك رسمياً، مؤكداً أن بومبيو لم يطلع على أي تسجيلات حول الأمر.


مواضيع: