مقتل 3 في إطلاق نار داخل مستشفى بشيكاغو

  20 نفومبر 2018    قرأ 488
مقتل 3 في إطلاق نار داخل مستشفى بشيكاغو

أطلق مسلح النار على مستشفى في شيكاغو يوم الإثنين، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص قبل أن يقتل، حسبما أفادت الشرطة وعمدة المدينة.

وتردد أن الضحايا هم ضابط شرطة وطبيبة وموظفة في مستشفى ميرسي في "ساوث سايد" بشيكاغو. ولم يتضح على الفور ما إذا كان المهاجم قد قتل على يد الشرطة أو مات بسبب جرح ألحقه بنفسه.

وقال قائد الشرطة إيدي جونسون: "إننا لا نعرف مدى الضرر الذي كان (المسلح) يستعد للقيام به"، مشيراً إلى أن الضباط الذين ردوا على إطلاق النار "أبطال" أنقذوا الأرواح. وأضاف: "لقد هرعوا نحو إطلاق النار".

ويبدو أن الحادث قد بدأ خارج المستشفى بعد مشادة بين عدة أشخاص.

وبعد إطلاق النار، ركض الرجل داخل المستشفى، وعندها وصلت أولى وحدات الشرطة وبدأت بملاحقة المهاجم، بحسب شهود عيان.

وقال جونسون إن اشتباكاً بالأسلحة النارية وقع داخل المستشفى واستمر عدة دقائق.

ودخل المسلح إلى أماكن مزدحمة بالمرضى في المستشفى خلال ساعات الظهيرة.

ووصف شهود يتحدثون إلى وسائل الإعلام المحلية مشاهد فوضوية، بما في ذلك سلسلة من الطلقات النارية في تبادل إطلاق النار بين الضباط والمسلح. وجرى إخلاء أجزاء من المستشفى أثناء إطلاق النار.

ويأتي الحادث بعد تزايد المخاوف من عنف السلاح في البلاد.

وحتى الآن خلال العام الجاري، كان هناك أكثر من 300 "إطلاق نار جماعي" في الولايات المتحدة.


مواضيع: