خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

  20 نفومبر 2018    قرأ 404
خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

يسعى المهتمون بالسياحة البرية إلى زيارة الغابات وأماكن مكوث الحيوانات، المهددة بالانقراض في بيئتها الطبيعية، حيث رحلات السفاري بأسعار معقولة.
وقدمت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، سلسلة للمهتمين ب الحياة البرية، والتي يقدمها المذيع المخضرم، السير ديفيد أتينبوروغ:

الحلقة الأولى
وتتحدث عن حيوان الشمبانزي، في غرب أفريقيا، فهو من بين الحيوانات المهددة بالانقراض في السنغال، وهناك فرص قليلة لرؤيته في البيئة الطبيعية، ولكن السنغال بدأت في وضع هذا النوع من الشمبانزي في جزيرة غوريه، والمدرجة على قائمة "اليونسكو"، وهناك يمكنك رؤية شمبانزي غرب أفريقيا.
ويوجد خيار آخر لرؤية شمبانزي غرب أفريقيا، وذلك عند نهر موا في سيراليون، ولكن لرؤية شمبانزي شرق أفريقيا، والمهدد أيضًا بالانقراض، توجه إلى حديقة جبال كيبالي الوطنية في غرب أوغندا.

وتتحدث عن طائر البطريق خاصة نوع "بطريق الإمبراطور"، والذي يعيش نحو 11 ألف منه في خليج أتكا في أنتاركتيكا، وهو من الأنواع المهددة بالانقراض، مما يجعل رؤية هذا النوع أمرًا صعبًا، نظرًا لوضعهم في مستعمرات نائية، ولكن إذا أردت الذهاب في رحلة مغامرة إلى القطب الجنوبي، ستشاهد أنواع أخرى من البطريق، مثل جينتو، وتشنستراب، وماكاروني، بجانب أنواع أخرى من الحيتان والأسماك.
وتدير شركة "إنتربد ترافيل"، رحلة إلى القطب الجنوبي تستمر 11 يوميًا، تبدأ من الأرجنتين، بسعر 4600 جنيه إسترليني.

 

وتناولت الحديث عن الأسود، خاصة نوع "مارش" الموجود في كينيا، والذي يتألف من 4 إناث، وأشبالهن الصغار، فقد تركهن الذكور وحدهن، وقد تم تصنيف هذا النوع بالضعيف، ولا يوجد سوى 2000 أسد من هذا النوع في كينيا.
وتوفر محمية السافانا البرية في جنوب غرب كينيا، فرصة لزيارة هذا النوع من الأسود، مقابل 63 جنيها إسترلينيًا، كرسوم دخول للمحمية.

الحلقة الرابعة

وتحدثت عن الذئاب المطلية، والتي تعيش على ضفاف نهر زامبيزي، في حديقة مانا بولس الوطنية، في شمال زيمبابوي، وتعرف هذه الثعالب باسم الكلاب البرية الأفريقية، وهي مهددة بالانقراض، يوجد منها أقل من 6600 ذئب يعيشون في البرية.
وسيكلف الدخول إلى الحديقة 15 جنيهًا إسترلينيًا، ويمكن الإقامة في داخله حيث يوجد أكشاك مخصصة للتخيم، وتبلغ تكلفة الليلة الواحدة 80 جنيهًا إسترلينيًا.

الحلقة الخامسة والأخيرة

وتطرقت إلى النمور من نوع "راجا بهيرا"، والذي يكافح من أجل حماية صغاره، في وسط الهند، وتعيش هذه النمور البنغالية البالغ عددها 80 نمرًا فقط في حديقة باندهاغارة الوطنية.ويُعد أفضل وقت لرؤية هذه النمور في الصباح الباكر، بداية من شهر أبريل/ نيسان إلى يونيو/ حزيران، وتقدم الحديقة رحلة لمدة 3 أيام، بما في ذلك رحلتين سفاري مع مرشدين وأماكن إقامة، تبدأ من 155 جنيه إسترليني.  


مواضيع: