باكستان تستدعي القائم بالأعمال الأمريكي عقب تصريحات ترامب بشأن بن لادن

  20 نفومبر 2018    قرأ 372
باكستان تستدعي القائم بالأعمال الأمريكي عقب تصريحات ترامب بشأن بن لادن

استدعت وزارة الخارجية الباكستانية اليوم الثلاثاء القائم بالأعمال الأمريكي للاحتجاج على تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضد إسلام آباد، محذرة من أن الاتهامات التي لا أساس لها من الصحة يمكن أن تقوض بقوة عملية السلام الأفغانية.

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن "وكيلة وزارة الخارجية تهمينا جانجوا قامت باستدعاء القائم بالأعمال السفير بول جونز لتسليمه احتجاجاً قوياً على المزاعم التي أساس لها من الصحة والتي لا مبرر لها ضد باكستان".

وقالت المسؤولة الباكستانية، التي رفضت مزاعم ترامب حول الزعيم السابق لتنظيم القاعدة أسامة بن لادن" تعاون الاستخبارات الباكستانية هو السبب في تقديم أول الأدلة لتعقب مكان بن لادن".

وأضافت "في أعقاب بيانات الولايات المتحدة الأخيرة التي تفيد بأنها تسعى لتسوية سياسية في أفغانستان، تعمل باكستان والولايات المتحدة على التنسيق بصورة وثيقة مع الأطراف الإقليمية الأخرى من أجل إنهاء الصراع".

وأوضح البيان "في هذا الوقت الحساس، مزاعم لا أساس لها من الصحة بشأن فصل من التاريخ تم إغلاقه يمكن أن تقوض بشدة التعاون الحيوي".

وكان ترامب قد انتقد في حوار مع شبكة فوكس نيوز أمس الأول الأحد الجيش الأمريكي لعدم قتله بن لادن في وقت أبكر، كما انتقد باكستان، حيث عاش بن لادن عددا من الأعوام حتى تمكنت القوات الأمريكية من الوصول إليه.

وكان رئيس الوزراء عمران خان قد انتقد أمس الاثنين على صفحته على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي الاتهامات الموجهة لبلاده، وقال إن "باكستان فقدت عشرات الآلاف من المواطنين في إطار حربها ضد الإرهاب، كما تكبدت خسائر اقتصادية"، واصفا المساعدات الأمريكية "بالصغيرة للغاية" بالمقارنة بذلك.


مواضيع: