تركيا: أردوغان يرفض حكم الأوروبية لحقوق الإنسان بإطلاق معارض كردي
    

  20 نفومبر 2018    قرأ 149
تركيا: أردوغان يرفض حكم الأوروبية لحقوق الإنسان بإطلاق معارض كردي    

رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء، حكم المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ الذي أمر بإطلاق سراح القيادي الكردي السابق صلاح الدين دميرتاش، المسجون احتياطياً منذ أكثر من عامين.

وقال أردوغان لوكالة الأنباء التركية الرسمية: "قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان لا يقلقنا".

وذكر الرئيس التركي، أن "المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان أصدرت عدة أحكام على صلة بتنظيمات إرهابية. جميعها عدائية. هناك عدة أمور يمكننا القيام بها. سنوجه هجوماً مضاداً".

وتعد قرارات المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان ملزمة لأنقرة، وتشكل منذ 1987 جانباً من النظام القضائي التركي، العضو في مجلس أوروبا.

وطالبت محكمة ستراسبورغ اليوم الثلاثاء، تركيا بـ"اتخاذ الإجراءات الضرورية لإنهاء الحبس الاحتياطي" لدميرتاش الذي كان يتولى منصب رئيس حزب الشعوب الديمقراطي اليساري المعارض، الموالي للأكراد في تركيا.

وتتهم النيابة التركية دميرتاش بـ"التحريض على العنف" في مؤتمر، والانتماء إلى حزب العمال الكردستاني الكردي المتمرد في تركيا، والذي تعتبره أنقرة والاتحاد الأوروبي إرهابياً.

وبعد إصدار الحكم، يحظى أطراف التقاضي بمهلة ثلاثة أشهر للمطالبة بإحالة القضية إلى الدائرة العليا في المحكمة الأوروبية للنظر فيها مجدداً، لكن الطعن يُمنح بشكل استثنائي.


مواضيع: