حقيقة الفساد الخطير في محطة ميتسامور للطاقة النووية

  03 ديسمبر 2018    قرأ 711
حقيقة الفساد الخطير في محطة ميتسامور للطاقة النووية

اكتشفت دائرة الأمن القومي الأرمنية عددًا كبيرًا من قضايا الفساد في البلاد وتم رفع 10 قضايا جنائية ضدهم.ترتبط إحدى القضايا الجنائية بحقيقة الفساد الخطير في محطة ميسامور للطاقة النووية في أرمينيا.

حسب معلومة AzVision.az،ابلغت الخدمة الصحفية لدائرة الأمن القومي الأرمنية عن هذا.نتيجة للتحقيق أصبح من المعروف انه قام العديد من الأشخاص الذين على اتصال وثيق مع المسؤولين لمحطة ميتسامور للطاقة النووية بإعداد وثائق رسمية لأنظمة الأمن لمحطة ميسامور للطاقة النووية، وزادوا قيمة أنظمة الأمن التى تكون قيمتها الاصلية 7 ملايين درامية (حوالي 15000 دولار أمريكي)، بشكل مصطنع وباعوا بمبلغ 33 مليون درام أرميني (حوالي 68 ألف دولار أمريكي).

وهكذا ، أضرت قيادة محطة ميسامور للطاقة النووية ميزانية الدولة في أرمينيا بمبلغ 25 مليون درام (حوالي 52000 دولار).تم تقديم قضية جنائية حول قضية فساد واسعة النطاق في محطة ميسامور للطاقة النووية وومازال التحقيق مستمرا.

الجدير بالذكر انه قد انتهت فترة استغلال مفاعلات محطة ميسامور للطاقة النووية .وأصبح مصدراً خطيراً لخطر الإشعاع بالنسبة لأوروبا ، بما في ذلك المنطقة.تتطلب أذربيجان وغيرها من دول المنطقة، بما في ذلك الاتحاد الأوروبي إغلاق المصنع.

صنور عباعلييفا


مواضيع: