الحكومة اليمنية: نواجه حرباً اقتصادية من الميليشيات الحوثية

  16 يناير 2019    قرأ 234
الحكومة اليمنية: نواجه حرباً اقتصادية من الميليشيات الحوثية

قالت الحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها دولياً، اليوم الأربعاء، إنها "تواجه حرباً اقتصادية من قبل ميليشيات الحوثي"، مشيرة إلى أن البلاد خسرت 100 مليار دولار.

ونقلت وكالة "سبأ"، اليمنية الرسمية عن نائب رئيس الوزراء سالم الخنبشي، قوله خلال لقائه بالعاصمة المؤقتة عدن، رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن أنتونيا كالفو، والسفير الفرنسي كريستيان تيستو، ونائب السفير الألماني كارولا مولار، ونائب السفير الهولندي جم فان، إن "الميليشيا الانقلابية (الحوثيون)، نهبت مؤسسات الدولة، وانتهجت القتل والتدمير وسيلة لتنفيذ أهدافها وغاياتها، وآخرها الحادث الإجرامي الذي استهدف قيادات وزارة الدفاع في قاعدة العند".

واشار إلى استمرار الحوثيين في استهدف المدنيين بالهاونات والمدفعية، وحصار المدنيين في تعز واستهدافهم بالأسلحة الثقيلة".

وقال إن "الحكومة تعمل في العاصمة المؤقتة عدن، لتنفيذ مصفوفة العمل الخاصة بمائة يوم، والتي تشمل المحاور اقتصادية والبنى التحتية والخدماتية والأمنية، والإجراءات المالية التي تم فيها استعادة القيمة النقدية للعملة المحلية، وإعادة التأهيل في العديد من القطاعات الخدمية كالطرقات والكهرباء والمجاري والمياه والمدارس".

وحسب الوكالة، استعرض الخنبشي خلال اللقاء، التحديات التي تواجه اليمن في ظل عدم امتثال الحوثيين لنتائج محادثات السلام التي عقدت في العاصمة السويدية ستوكهولم، مع مناقشة جملة من القضايا في الجوانب السياسية والإنسانية وما تم تقديمه من مساعدات إنسانية وإغاثية للمتضررين جراء الحرب.

من جانبها، عبرت رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي والسفير الفرنسي، عن ارتياحهما لزيارة العاصمة المؤقتة عدن، التي تهدف إلى دعم الشرعية وتلمس الاحتياجات الأساسية للمواطنين في المناطق المتضررة، وفقاً للوكالة.


مواضيع: