تقرير أمريكي: عدد الأطفال المنفصلين عن ذويهم على الحدود أعلى من الأرقام المسجلة

  18 يناير 2019    قرأ 531
تقرير أمريكي: عدد الأطفال المنفصلين عن ذويهم على الحدود أعلى من الأرقام المسجلة

كشفت مراجعة لمفتش حكومي الخميس أن عدد الأطفال المهاجرين المنفصلين عن ذويهم على الحدود الأمريكية المكسيكية يقدر بالآلاف وأكبر مما تم تسجيله من قبل.

 

وقال تقرير المفتش العام بوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية إن "الوزارة حتى الآن قد حددت هوية 2737 طفلاً في رعايتها، وهو أعلى من 2654 طفلاً كانت تعتقد الوزارة في يوليو (تموز) أنه تم فصلهم عن آبائهم وأمهاتهم".

ولكن هذا العدد يشمل فقط الأطفال المشمولين بحكم محكمة اتحادي صدر في يونيو (حزيران) يلزم الحكومة أن توضح عدد الأطفال المنفصلين.

وجاء في تقرير المفتش العام أن عدد الأطفال الذين تم فصلهم قبل الفترة المنصوص عليها في المحكمة غير معلوم لكنه قدره بأن يكون بالآلاف.

وقال التقرير إن "الأطفال الإضافيين تم فصلهم خلال موجة تدفق بدأت في عام 2017 وقبل أن تأمر المحكمة الحكومة بأن تحدد عدد الأطفال المنفصلين".

وصدر أمر المحكمة في أعقاب تطبيق سياسة جديدة في أبريل (نيسان) تلزم بسجن المهاجرين الكبار الذين يعبرون الحدود بشكل غير قانوني من أجل ملاحقتهم قضائيا. في غضون ذلك، تم احتجاز الأطفال بشكل منفصل بوزارة الصحة والخدمات الإنسانية.

وألغى الرئيس دونالد ترامب تلك السياسة في يونيو (حزيران) بعدما تسببت في موجة غضب على نطاق العالم.

وقال تقرير المفتش العام إن "عدد الأطفال في إطار نطاق أمر المحكمة قد تزايد بسبب أن بعض الأطفال الذين كان يعتقد في بادئ الأمر أنه لم يتم فصلهم، قد أعيد تصنيفهم فيما بعد بتعرضهم للفصل، بينما بعض الأطفال الذين تم تسجيلهم سابقاً بأنهم منفصلون، لم يتم فصلهم".


مواضيع: