والدان احتجزا ابنتهما في اسطبل 20 سنة

  18 يناير 2019    قرأ 499
والدان احتجزا ابنتهما في اسطبل 20 سنة

تعيش إحدى ضواحي مراكش، حالة من الصدمة، بعدما ألقت القوى الأمنية الأربعاء، القبض على والدين احتجزا ابنتهما في إسطبل لمدة 20 عاماً.

فقد أوقفت الشرطة في "كفر البرجة" الواقعة في ضواحي مراكش (جنوب البلاد)، الأربعاء، والدين احتجزا ابنتهما لما يقارب من 20 سنة داخل اسطبل للبهائم في ظروف "وحشية، ولا إنسانية" بحسب العربية.

 

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن الفتاة تعرضت قبل سنوات للاغتصاب، ولربما هذا ما دفع أهلها لاحتجازها طيلة سنوات داخل اسطبل للمواشي.

ويبدو أن الفتاة كانت في العشرينات من عمرها، يوم سرقت حريتها بتلك الطريقة، وهي تبلغ الآن 45 سنة.


وقد نقلت إلى المستشفى لتلقي العلاج، بسبب تدهور وضعها الصحي، بعد اقتحام مصالح الدرك الملكي والسلطات المحلية لمنزل والديها.

ولا تزال التحقيقات جارية مع الوالدين لمعرفة الأسباب الحقيقية التي دفعتهما لمعاملتها بتلك الطريقة.

يذكر أن الجيران بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية كانوا على علم بالحادث، لا سيما وأن بعض تجار المواشي كانوا يدخلون الاسطبل حيث الفتاة.

 


مواضيع: