جدل في تركيا بعد مجاهرة أردوغان بتلقي "هدايا" من الدوحة

  09 فبراير 2019    قرأ 421
جدل في تركيا بعد مجاهرة أردوغان بتلقي "هدايا" من الدوحة

ثار جدل في تركيا بعد مجاهرة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، علناً بتلقي الهدايا الفاخرة من السلطات القطرية، في دليل على استمرار "العطاءات المشبوهة" لكسب التعاطف السياسي بين أنقرة والدوحة.

إذ أفاد تقرير لصحيفة "زمان" التركية أمس الجمعة، أن شركة "بي أم سي" للصناعات العسكرية التي يقودها شركاء قطريون، أهدوا أردوغان حافلة فاخرة، لتنضم إلى قائمة الهدايا الفاخرة التي يحصل عليها الرئيس التركي من قطر، إلى جانب الطائرة التي أهداها له أمير قطر خلال الأشهر الأخيرة.

وتناقلت وسائل إعلام تركية صوراً لتلقي أردوغان الحافلة، حيث حضر لتسلمها، وحصل على معلومات عنها من كل من عضوي مجلس إدارة الشركة.

وكان أمير قطر تميم بن حمد، أهدى أردوغان خلال شهر سبتمبر (أيلول) طائرة من طراز "Boeing 747-8" أرسلت إلى مطار صبيحة في إسطنبول، ثم انضمت إلى أسطول طائرات التي يستخدمها أردوغان.


مواضيع: