بيل غيتس: لا أستحق أن أكون غنياً

  16 فبراير 2019    قرأ 379
بيل غيتس: لا أستحق أن أكون غنياً

أطلق بيل غيتس ثاني أغنى رجل في العالم، مجموعة من التصريحات المثيرة للجدل، إذ قال إنه دفع ضرائب قليلة جداً خلال حياته وإنه لا يستحق أن يكون غنياً وإنه جمعها بفضل التوقيت المناسب وضربات الحظ.

ووفقاً لتقرير من موقع «ديلي ميل»، قال رجل الأعمال البالغ من العمر 63 عاماً، والذي تبلغ قيمة ثروته نحو 73 مليار جنيه استرليني، إنه يتعين على كبار رجال الأعمال الآخرين المساهمة بشكل أكبر في الضرائب. وفي مقابلة مع الموقع، قال غيتس: «دفعت أكثر من 10 مليارات دولار (7.75 مليارات دولار) كضرائب ولكن كان علي أن أدفع أكثر»، وأضاف «لقد اتبعت القانون ولكني أعتقد أن الأمور يجب أن تكون أكثر تقدمية».

 


وحقق غيتس ثروته بعد تأسيس شركة مايكروسوفت في 1975، وهي الآن واحدة من أكثر الشركات قيمة في العالم. ويعد غيتس واحداً من حفنة من أصحاب المليارات الذين وعدوا بمغادرة معظم ثرواتهم للأعمال الخيرية وليس لأطفالهم، ومع زوجته البالغة من العمر 54 عاماً، يدير مؤسسة «بيل وميلندا غيتس»، التي تكرس جهودها لمعالجة الفقر والمرض في البلدان الفقيرة.

وقال إنه كان يؤيد رفع ضريبة التركات، ففي الولايات المتحدة، يمكن للوالدين ترك ما يقرب من 9 ملايين جنيه استرليني لورثتهم من دون الخضوع للضرائب. وأيد غيتس أيضاً الدعوات لمزيد من الوضوح حول الضرائب التي تدفعها شركات التكنولوجيا العملاقة.

 


مواضيع: