رغم الفوز.. غوارديولا "غير سعيد" ويطالب اللاعبين بالمزيد

  21 فبراير 2019    قرأ 602
رغم الفوز.. غوارديولا "غير سعيد" ويطالب اللاعبين بالمزيد

عبر مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي بيب غوارديولا عن اعتقاده بأن فريقه لايزال غير جاهز للمنافسة في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الأوروبية، رغم فوز السيتيزين المثير على مضيفه شالكه خارج ملعبه بثلاثة أهداف مقابل هدفين، الأربعاء.

ولم يبد غوارديولا سعادته بعدما نجح مانشستر سيتي في قلب تخلفه أمام شالكه الألماني بهدفين لهدف إلى فوز بثلاثة أهداف لهدفين، رغم أن الفريق لعب الدقائق العشرين الأخيرة بعشرة لاعبين في ذهاب دور الستة عشر من التشامبيونزليغ.

ونجح لاعبو مانشستر سيتي في هز شباك شالكه مرتين في آخر 4 دقائق، عن طريق اللاعبين ليروي ساني ورحيم ستيرلينغ ليقلب تأخره إلى فوز بعدما تقدم 1-صفر، بواسطة لاعبه الرائع سيرجيو أغويرو، لكنه وجد نفسه متأخرا بعد استقباله ركلتي جزاء خلال 7 دقائق فقط.

وقال بيب غوارديولا للصحفيين: "كانت نتيجة رائعة. قدمنا للمنافس ركلة جزاء ثم ركلة أخرى ثم الطرد لذا فهذا ليس جيدا"، بحسب ما ذكرت وكالة رويترز.

وأضاف: "ما زلنا غير جاهزين للمنافسة في الأدوار الأخيرة للبطولة. هذه حقيقة. قدمنا أداء جيدا لكننا فقدنا بعض الكرات بسهولة وهو ما لا يجب حدوثه في هذه البطولة. ثم استقبلت شباكنا هدفين من ركلتي جزاء".

وكان السيتي بدأ يسيطر تماما عندما منحه أغويرو هدف التقدم في الدقيقة 18 من الشوط الأول، لكنه تأخر بشكل غريب 2-1 قبل نهاية الشوط الأول بركلتي جزاء نفذهما بنجاح لاعب شالكه نبيل بنطالب.

واحتاج لاعبو مانشستر سيتي إلى الاجتهاد في النهاية لتسجيل هدفين قلبا فيهما النتيجة، أحدهما من ركلة حرة رائعة من ساني في الدقيقة 86 قبل أن يخطف سترلينغ هدف الفوز بعد ذلك بأربع دقائق.

يشار إلى أن سيتي يملك سجلا متواضعا في دوري الأبطال مقارنة بنظيره في الدوري الممتاز "البريميرليغ"، إذ وصل إلى الدور قبل النهائي مرة واحدة فقط وذلك في موسم 2015/2016.


مواضيع: