كردي يُضرم النار في جسده بالمانيا احتجاجاً على سجن أوجلان

  21 فبراير 2019    قرأ 525
كردي يُضرم النار في جسده بالمانيا احتجاجاً على سجن أوجلان

أصيب رجل بجروح خطرة أمس الأربعاء في مدينة كريفيلد الألمانية بعد أن أضرم النار في جسده احتجاجاً على استمرار سجن زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان في تركيا، حسب ما أعلنت الشرطة الألمانية.

وسكب أوميت أكار، 43 عاماً، مادة سريعة الاشتعال على جسده وأضرم النار فيه صباحاً امام محكمة كريفيلد في ويستفاليا.

وتمكّن عدد من المارة من إطفاء الحريق بملابسهم. ونقل الرجل الذي أصيب بحروق بالغة الخطورة إلى مستشفى متخصص.

وحسب شهود فإن الرجل المعروف لدى الشرطة، قال إنه أراد الاحتجاج على سجن أوجلان الذي قبضت عليه المخابرات التركية في فبراير (شباط) 1999 بنيروبي.

وأوجلان الزعيم التاريخي لتمرد أكراد تركيا معتقل في جزيرة إيمرالي قبالة اسطنبول، في عزلة شبه تامة، وهو أحد مؤسّسي حزب العمال الكردستاني في 1978.

وبات الحزب منظمة مسلحة في 1984، وتعتبره تركيا وحلفاؤها الغربيون منظمةً إرهابيةً.

وخلف النزاع المسلّح بين التمرد الكردي والسلطات التركية أكثر من 40 الف قتيل.


مواضيع: