ميشال بارنييه: على بريطانيا أن تخبرنا الآن ما الذي تريده

  13 ‏مارس 2019    قرأ 238
ميشال بارنييه: على بريطانيا أن تخبرنا الآن ما الذي تريده

قال كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي لشؤون خروج بريطانيا من التكتل، ميشال بارنييه، اليوم الأربعاء، إنه يتعين على بريطانيا أن تخبر الاتحاد الأوروبي الآن ما نوع العلاقة المستقبلية التي تريدها، عقب أن أمد وفاقم رفض اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي الذي توصلت إليه رئيسة الوزراء تيريزا ماي من الغموض.

 

وأضاف لنواب الاتحاد الأوروبي "بريطانيا تقع عليها مسؤولية إخبارنا ما تريده من أجل علاقتنا المستقبلية، ما هو خيارها؟"، معبراً عن أمله أن يحمل التصويتان المقرران اليوم وغداً الخميس الإجابة على هذا السؤال.

وتسعى ماي لمطالبة النواب اليوم باستبعاد خروج بريطانيا من الاتحاد بدون اتفاق، وذلك عقب أن رفضوا للمرة الثانية اتفاق الخروج الذي توصلت إليه مع الاتحاد الأوروبي، وإذا كما هو متوقع وافق النواب على عدم الخروج بدون اتفاق، فإنه سوف يتم إجراء تصويت غداً بشأن تمديد فترة المفاوضات بشأن الخروج، وذلك قبل 15 يوماً من موعد الخروج المحدد في 29 مارس(أذار) الجاري.

وتابع بارنييه أن "الاتحاد الأوروبي يريد أن يعلم ما تريده بريطانيا قبل إصدار أي قرار حول تمديد محتمل"، وأوضح في إشارة إلى المباحثات حول خروج منظم من الاتحاد الأوروبي "هذا هو السؤال الذي يثار حتى قبل السؤال عن قرار بشأن تمديد محتمل، تمديد المفاوضات لكي نقوم بماذا، طالما أن المفاوضات بشأن المادة 50 انتهت".

وأضاف أن "اتفاق الخروج مع بريطانيا مازال هو الاتفاق المتاح، ولن توجد مزيد من التطمينات أو التفسيرات التكميلية".


مواضيع: