روباك: زوال دولة داعش حدث "حاسم" في القتال ضد التنظيم

  23 ‏مارس 2019    قرأ 247
روباك: زوال دولة داعش حدث "حاسم" في القتال ضد التنظيم

اعتبر نائب المبعوث الأمريكي الخاص لدى التحالف الدولي وليام روباك، السبت، أن انتهاء دولة داعش يشكل حدثاً "حاسماً" في المعركة ضد التنظيم الإرهابي، بعد وقت قصير من سيطرة قوات سوريا الديموقراطية على آخر جيب للإرهابيين في شرق سوريا.

وجّه التحالف الدولي بقيادة واشنطن منذ العام 2014 ضربات جوية استهدفت مواقع وتحركات التنظيم المتطرف.

كما قدم الدعم والتدريب لقوات سوريا الديموقراطية.

وقال روباك في كلمة ألقاها خلال مؤتمر صحافي عقدته قوات سوريا الديموقراطية في حقل العمر النفطي في شرق سوريا: "نهنئ الشعب السوري خصوصاً قوات سوريا الديموقراطية على تدميرها الخلافة المزعومة لداعش".

وأضاف: "هذا الحدث الحاسم في القتال ضد التنظيم يشكل ضربة استراتيجية ساحقة ويؤكد الالتزام الثابت لشركائنا المحليين والتحالف الدولي في هزيمة داعش".

إلا أنه حذّر في الوقت ذاته من أن القتال ضد التنظيم لم ينته بعد رغم تجريده من أراضيه في سوريا والعراق المجاور.

وأوضح: "لا يزال أمامنا الكثير من العمل لإلحاق الهزيمة الدائمة" بالتنظيم مضيفاً "لم تنته الحملة بعد، يبقى.. داعش تهديداً كبيراً".

ولا يعني حسم قوات سوريا الديموقراطية معركتها في الباغوز، انتهاء خطر التنظيم الذي يحتفظ بوجود في البادية السورية المترامية المساحة، وما زال قادراً على تحريك "خلايا نائمة" في المناطق التي طرد منها.

وقال روباك: "سنواصل دعم عمليات التحالف في سوريا لضمان.. هذه الهزيمة الدائمة".

وأكد أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ووزير خارجيته مايك بومبيو، كانا "حازمين بقولهما إننا سنقوم بما يلزم في المنطقة، بما في ذلك هنا في سوريا، وفي أنحاء العالم لضمان القضاء على هذا التهديد".


مواضيع: