داعش يتبنى الهجوم على كمين عيون موسى جنوب سيناء

  13 ابريل 2019    قرأ 225
داعش يتبنى الهجوم على كمين عيون موسى جنوب سيناء

أعلن تنظيم "ولاية سيناء"، الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي تبنيه الهجوم على كمين عيون موسى بجنوب سيناء، صباح أمس الجمعة، والذي نجحت الأجهزة الأمنية المصرية في التصدي له وقتل المهاجمين.

وأشار تنظيم "ولاية سيناء"، الإهابي، في بيان، بثته منصات اعلامية موالية له، عبر التليغرام، إلى أن الهجوم على كمين موسى بجنوب سيناء، نفذه كل من أبو محمد المهاجر، وأبو عدنان الأنصاري، وهما من القيادات العسكرية للتنظيم الإرهابي.

كانت أجهزة الأمن المصري، نجحت صباح الجمعة، في إحباط هجوم إرهابي، استهدف كمين شرطة عيون موسى بجنوب سيناء، الواقع على بعد 30 كيلومتراً من نفق الشهيد أحمد حمدي، التابع لمديرية أمن السويس، بعد تبادل لإطلاق النار بين قوة شرطة الكمين والإرهابين في السادسة من صباح الجمعة.

واستمر تبادل إطلاق النيران عدة ساعات، ونجحت القوات في التصدي للهجوم والقضاء على الإرهابيين، والسيطر على الموقف، وتأمين الاتوبيسات القادمة من النفق وشرم الشيخ وتأمينها حتى لا تتعرض لإطلاق النيران.

وعثرت أجهزة الأمن على حزامين ناسفين بحوزة الإرهابيين اللذين تم قتلهما، وكانا يستعدان لاقتحام الكمين من اتجاه البحر، لكن القوات تصدت لهما على الفور، وقتلتهما قبل التفجير.

وأسفر الهجوم المسلح، عن إصابة ثلاثة مجندين.

وكثفت قوات الأمن المصري من انتشارها عقب الهجوم الإرهابي بمحافظة جنوب سيناء، وتم الدفع بالتعزيزات الأمنية والدعم اللوجستي، وفرض سيطرة أمنية محكمة بالمنطقة المحيطة والقيام بعمليات حصار وتمشيط واسعة لضبط باقي العناصر الإرهابية الهاربة.


مواضيع: