لوحة تذكارية مكرسة لجمهورية أذربيجان الشعبية تتم الافتتاح في بولندا -  صور

  17 ابريل 2019    قرأ 534
 لوحة تذكارية مكرسة لجمهورية أذربيجان الشعبية تتم الافتتاح في بولندا -   صور

خلال زيارته الرسمية لبولندا ، شارك وزير الخارجية الأذربايجاني إلمار محمدياروف في حفل افتتاح اللوحة التذكارية المكرسة للاعتراف باستقلال جمهورية أذربيجان الشعبية من قبل جمهورية بولندا في عام 1920.

افاد AzVision.az نقلا عن وزارة الخارجية ان وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش حضر الحدث.

مشيرا الوزير إلمار محمدياروف الى علاقات تاريخية بين أذربيجان وبولندا قال إن نتيجة لدراسات سفارة أذربيجان في بولندا ، كشفت الأرشيفات البولندية عن وثائق مهمة حول العلاقات بين البلدين.في هذا الصدد ، أكد الوزير إلمار محمدياروف انه في 13 فبراير 1920 ، ارسل وزير الخارجية البولندي ستانيسلاف باتكين ، برقية إلى حكومة أذربيجان ، مشيرًا إلى أن بولندا تعترف بحكم الواقع بجمهورية أذربيجان الديمقراطية.كما تم الذكر انه تم تعيين الدبلوماسي البولندي فاسلاف أوستروفسكي الممثل الدبلوماسي البولندي في أذربيجان عام 1918.أعرب الوزير إلمار محمدياروف عن تقديره البالغ لنشاط الدبلوماسيين البولنديين لأذربيجان قبل 100 عام ، مشددًا على أن العلاقات بين البلدين قوية اليوم وأن هناك علاقات استراتيجية بين الجانبين.

بدوره ، قدّر وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش افتتاح لوحة التذكارية المكرسة للأهمية التاريخية للعلاقات بين البلدين بتقدير عال.قال الوزير إن بولندا كانت نشطة في دعم سيادة الدول قبل 100 عام ، وهذه السياسة مستمرة اليوم.وبالإشارة إلى مساهمات الخبراء البولنديين في الحياة الاجتماعية والسياسية لأذربيجان في القرن العشرين ، أكد الوزير البولندي على تطوير إنتاج النفط الأذربيجاني وتطوير العمارة وغيرها من المجالات في باكو.

أكد الوزيران انهما سيواصلان مناقشة تبادل وجهات النظر حول العلاقات بين أذربيجان وبولندا في الاجتماع الثنائي.


مواضيع: