الرئيس الأفغاني يحذر طالبان: ليس أمامكم سوى التفاوض

  17 ابريل 2019    قرأ 203
الرئيس الأفغاني يحذر طالبان: ليس أمامكم سوى التفاوض

حذر الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني، حركة "طالبان" من أن الطريق الوحيد لإنهاء النزاع الدائر في أفغانستان يكمن في التفاوض مع الحكومة.
كابول — سبوتنيك. جاء ذلك لدى استقباله أعضاء الوفد الحكومي المشارك في اجتماعات المصالحة في قطر، اليوم الأربعاء، مشيرا إلى أنه لا يوجد غالب أو مغلوب في الحلول السياسية.

 

 

وخاطب غني أعضاء الوفد، بحسب بيان صادر عن الرئاسة الأفغانية، قائلا: "عليكم إقناع طالبان بأنها لا تملك طريقا آخر سوى التفاوض مع حكومة جمهورية أفغانستان الإسلامية، ولن يجدوا وصفة أخرى لإنهاء هذا الصراع".

تأتي تصريحات الرئيس الأفغاني فيما تصر "طالبان" على عدم التفاوض مع حكومة كابول، التي تصفها بـ"الدمية بأيدي الغرب"، وذلك رغم مضي عدة جولات من الحوار مع الولايات المتحدة الأمريكية".

ويصر الرئيس أشرف غني على أن الأجواء الداخلية والإقليمية والدولية مهيأة الآن أكثر من أي وقت مضى لإحلال السلام في افغانستان، لافتا إلى أنه لا غالب ولا مغلوب في التوافقات السياسية.

وأشار إلى أن "الشعب الأفغاني هو الذي سيتخذ القرار النهائي حول السلام".

وكانت الحكومة الأفغانية أعلنت، أمس الثلاثاء 16 أبريل / نيسان، عن تشكيل وفد مؤلف من 250 شخصية سياسية ودينية واجتماعية بما في ذلك نحو 50 سيدة لتمثيل البلاد في اجتماعات المصالحة (الأفغانية الأفغانية) مع طالبان، التي ستعقد في الدوحة بقطر، الجمعة المقبل.

وخلال استقباله أعضاء الوفد في القصر الرئاسي اليوم، قطع غني الطريق أمام أي تمثيل لشخصيات وتيارات سياسية أو مدنية أخرى خارج إطار الوفد الحكومي، ولاسيما بعد بروز انتقادات في الشارع الأفغاني بأن الوفد المشارك لا يشمل كافة الأطياف.

وفي هذه الأثناء اعتذر "أمر الله صالح" رئيس وكالة المخابرات الأفغاني السابق والمدرج اسمه على قائمة الوفد الحكومي، عن المشاركة في اجتماعات الدوحة.

وقال صالح في بيان نشره على صفحته بموقع "فيسبوك" إنه "لن يشارك في اللقاء لأسباب فنية وأخرى شخصية".

ومن جهتها اتهمت حركة طالبان في بيان أوردته الوكالات المحلية صباح اليوم الحكومة الأفغانية بالعمل على تدمير الجهود الرامية للتوصل إلى السلام في البلاد.

 


مواضيع: