كوريا الشمالية تصعد الأزمة مع أمريكا وتطالب باستبعاد بومبيو من المفاوضات

  18 ابريل 2019    قرأ 264
كوريا الشمالية تصعد الأزمة مع أمريكا وتطالب باستبعاد بومبيو من المفاوضات

دعت كوريا الشمالية إلى استبدال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، بصفته كبير المفاوضين الأمريكيين في محادثات نزع السلاح النووي، بشخص "أكثر مرونة" و"نضجا" في التواصل.
قال مسؤول رفيع المستوى في وزارة الخارجية الكورية الشمالية: "إنه عندما ينخرط بومبيو في المحادثات، فإنها تسوء دون أن تسفر عن أية نتائج حتى عندما تكون قريبة من النجاح؛ وفقا لوكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية الرسيمية.

 

 

وأوضح المدير العام للشؤون الأمريكية بالوزارة، جونغ جونغ-غوك: "أخشى أن بومبيو إذا انخرط في المحادثات مرة أخرى، ستكون الطاولة "متسخة" مرة أخرى وستصبح المحادثات متشابكة".

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، وصف زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، بـ"الطاغية". وذكرت وكالة "فرانس برس" أن تعليق بومبيو جاء ردا على سؤال طرحه السناتور، باتريك ليهي، خلال جلسة استماع للجنة فرعية في مجلس الشيوخ.

بدورها، نقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية عن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قوله إن على "بيونغ يانغ أن توجه "ضربة قاصمة" لمن يفرضون عقوبات من خلال بناء اقتصاد يتمتع بالاكتفاء الذاتي".

وذكرت الوكالة، أن كيم عبر عن موقف كوريا الشمالية من القمة الثانية بين واشنطن وبيونغ يانغ التي عقدت مؤخرا قائلا "يجب أن نوجه ضربة قاصمة للقوى المعادية التي جانبها الصواب حين عقدت العزم على إسقاطنا بالعقوبات من خلال الارتقاء بالبناء الاشتراكي إلى مستوى مرتفع من الاكتفاء الذاتي بما يلائم ظروفنا ودولتنا اعتمادا على ما لدينا من قوة وتكنولوجيا وموارد"، حسبما نقلت "رويترز".

 


مواضيع: