خطیب جمعة طهران: تصدینا للنفوذ الأمريكي في المنطقة

  20 ابريل 2019    قرأ 182
خطیب جمعة طهران: تصدینا للنفوذ الأمريكي في المنطقة

اعتبر خطیب صلاة الجمعة المؤقت في طهران، آیة الله كاظم صدیقی، الثورة الاسلامیة بأنها حیة وناهضة ومتوثبة، مؤكدا أن إیران زعزعت اقتدار أمريكا وتصدت لنفوذها في المنطقة.
وفي خطبة صلاة الجمعة لهذا الأسبوع فی طهران، قال صدیقی، إن الثورة الإسلامیة ناهضة ومتوثبة ونابضة بالحیویة وأن الشعب یعتبرها ضمن هویته الاجتماعیة، وذلك بحسب وكالة "إرنا". 

 

 

وحذر إمام جمعة طهران المؤقت من أن القوى الشیطانیة والاستكباریة فی العالم أخذت تصعد من هجماتها ضد الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، قائلا:

إن هجمات القوى الشیطانیة والاستكباریة لم تنته، بل تزایدت مقارنة مع فترة الحرب المفروضة (عدوان نظام صدام على الجمهوریة الإسلامیة الإيرانیة خلال الفترة 1980-1988).

وتابع صدیقي "تمكنا من تحدي اقتدار أمريكا والتصدي لنفوذها في المنطقة وسنفعل ذلك مستقبلا أيضا".

وأشار صدیقی إلى تهدیدات الأعداء بتشدید الضغوط على الجمهوریة الإسلامیة، معتبرا هذه التهدیدات بأنها تماثل ما واجهها المسلمون في صدر الإسلام من حرب نفسیة واشاعات كان یبثها المنافقون، لافتا إلى أن أمريكا نفسها الیوم تعاني من مشاكل داخلیة.

وتابع خطیب جمعة طهران المؤقت قائلا: "لقد استطعنا ضمان أمن بلدین فی المنطقة (سوریا والعراق)، وتحدي اقتدار أمريكا والتصدي لنفوذها في المنطقة".

ووصف أداء الشعب الإیرانی بأنه كان رائعا في مواجهة التهدیدات والضغوط، مضيفا "لقد أثبت المدافعون عن العتبات المقدسة، أن الثورة الإسلامیة ناهضة ونابضة بالحیاة والحیویة".

وأكد أن الثورة الاسلامیة هي البدایة لثورة عالمیة، وأحد مؤشرات ذلك هو استعداد الشباب الإیراني للتواجد في مختلف الجبهات ومنها مساعدة المنكوبین بالسیول الأخیرة.


مواضيع: