تعرَّف على أهمية "الشوربة" على وجبة الإفطار في رمضان

  13 ماي 2019    قرأ 340
تعرَّف على أهمية "الشوربة" على وجبة الإفطار في رمضان

يعتبر طبق الشوربة مُتاح لنتناوله طوال العام، إلّا أن وجوده على مائدة رمضان طعم آخر ونكهة خاصة، خصوصًا وأنَّ فوائده الصحية كثيرة ،

فإضافة إلى أن الشوربة تعوضنا جزءًا من الماء الذي نحن بحاجة إليه في رمضان، الشوربة الدافئة تحضر معدتنا لوجبة الإفطار.

وأكدت خبيرة التغذية رزان شويحات أن الشوربة تزودنا أيضًا بعناصر غذائية ومعادن جسمنا بحاجة لها.

وأضافت الخبيرة قائلة "حتى نستفيد من الشوربة، يجب أن تكون مكوناتها مفيدة، مثل إضافة قطع صغيرة من الخضار كالجزر والكوسا والبصل التي ترفع من القيمة الغذائية لها".

وأوضحت الخبيرة أنه ينصح أيضًا بالتقليل من الإضافات الدسمة مثل الكريما والسمن، ولإعطاء نكهة وفائدة للشوربة ينصح أيضًا بالتقليل من الملح واستبداله بالبهارات والأعشاب المفيدة.

وأضافت الخبيرة أنَّ الشوربة هي جزء مهم من الإفطار، فمثلا، شوربة العدس أو الحريرة تحتوي على الكثير من البروتينات لأنَّها محضرة من الحبوب. وإذا أردت المحافظة على وزنك، فيمكنك الاعتماد على الشوربة الغنية بالماء كشوربة الخضار مثلًا".


مواضيع: