وزير خارجية تونس: نتواصل مع جميع الأطراف في ليبيا ولا ننحاز لأحد

  17 ماي 2019    قرأ 381
وزير خارجية تونس: نتواصل مع جميع الأطراف في ليبيا ولا ننحاز لأحد

بحث وزير الخارجية التونسي خميس الجيهناوي، مع الممثلة العليا للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، التطورات في الشأن الليبي، وأكد أن بلاده على تواصل مع طرفي النزاع.

قال الجيهناوي، في مؤتمر صحفي مشترك مع موغيريني، اليوم الجمعة، في بروكسل: "تونس تتواصل مع جميع الأطراف في ليبيا ونحن لا نرشح طرف على آخر. نحن لدينا هدف واحد هو إحلال السلام لجارتنا ليبيا".

وأضاف: "نحن نتواصل مع حكومة الوفاق في طرابلس وأيضا نتواصل مع [قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة] حفتر"، مشيرا إلى أن "تونس أعلنت حالة طوارئ على الحدود مع ليبيا".

ومن جانبها، قالت موغيريني: "موقفنا واضح وموحد تجاه ليبيا والحل الوحيد هو تبني الحل السياسي فقط عن طريق المفاوضات وأن نصل من خلالها إلى لسلام دائم. نحن نريد أولا إيقاف إطلاق النار وإيقاف العنف والفوضى".

وأعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، بقيادة المشير خليفة حفتر، ليل الرابع من أبريل/ نيسان الماضي، إطلاق عملية للقضاء على ما وصفته بالإرهاب في العاصمة طرابلس، والتي توجد فيها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة، فائز السراج، الذي دعا قواته لمواجهة تحركات قوات حفتر بالقوة، متهما إياه بالانقلاب على الاتفاق السياسي للعام 2015. وبحسب الأمم المتحدة، قتل 432 شخصا، وجرح 2069، كما اضطر أكثر من 50.000 للنزوح من بيوتهم جراء المعارك في طرابلس.

وتعاني ليبيا، منذ التوصل لاتفاق الصخيرات في 2015، انقساما حادا في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجيش بقيادة حفتر، بينما يدير المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة السراج غربي البلاد، وهي الحكومة المعترف بها دوليا، إلا أنها لم تحظ بثقة البرلمان.


مواضيع: