مسؤول: تجارب بيونغ يانغ تشير لرغبتها في الحوار

  18 ماي 2019    قرأ 321
مسؤول: تجارب بيونغ يانغ تشير لرغبتها في الحوار

ذكر سفير كوريا الجنوبية لدى الولايات المتحدة، تشو يون جي، أن التجارب الصاروخية التي أجرتها كوريا الشمالية مؤخراً تشير إلى رغبتها في الحوار، طبقاً لما ذكرته شبكة "كيه بي إس وورلد" الإذاعية الكورية الجنوبية اليوم السبت.

وفي حديثه إلى الصحفيين في سفارة كوريا الجنوبية أمس الجمعة، قال السفير إنه "منذ انهيار القمة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة في العاصمة الفيتنامية، هانوي، يبدو أن كوريا الشمالية تعرب عن استيائها من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، لكن ليس لدرجة عبور خط معين".

وأشار إلى الرد الهادئ نوعاً ما لواشنطن على التجارب الصاروخية الكورية الشمالية، قائلاً إن "الولايات المتحدة تريد من النظام أن يعود لطاولة الحوار وتريد كوريا الجنوبية نفس الشيء"، وتابع أنه "لا يبدو أن هناك تقدماً معيناً تم إحرازه بعد في المحادثات المتعثرة بين بيونغ يانغ وواشنطن".

وأضاف أن الولايات المتحدة تواصل الدعوة لاستئناف الحوار ومازالت كوريا الشمالية لا تستجيب، وفيما يتعلق بزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لكوريا الجنوبية في أواخر يونيو(حزيران) المقبل، قال السفير إن "التفاصيل حول الجدول الزمني وجدول الأعمال لم يتم الكشف عنها بعد".

وكان ترامب قد زار آخر مرة سيؤول في نوفمبر(تشرين الثاني) 2017.


مواضيع: