يحث النائب الأذربيجاني أعضاء الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا على عدم التحيز-فيديو

  12 اكتوبز 2017    قرأ 610
يحث النائب الأذربيجاني أعضاء الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا على عدم التحيز-فيديو

"اعتمد تقرير عن بلدنا في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا.لا بد لي من الذكر مع الأسف ان عدد من الإضافات التي لا أساس لها والتي تشير إلى مصادر غير موضوعية بعيدة كل البعد عن الواقع اقترحت و قد تم قبول بعضها. اكد طبعة محدودة انتهاك حقوق اللاجئين والمشردين داخليا،و انخفاض الفقر في بلدنا،و حقائق إحصائية إيجابية،و الإصلاحات القانونية الأخيرة، و تدابير إيجابية عموما."

حسب المعلومات AzVision.az ان فوسال هوسينوف، نائب رئيس الوفد الأذربيجاني لدى الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا اكد في موقع التواصل الاجتماعي.

اكد النائب ان أذربيجان كانت شريكا مخلصا لمجلس أوروبا و تتوافق مع متطلبات معايير مجلس أوروبا والاتفاقيات:"كقاعدة عامة، نشكر المتكلمين في بداية الخطب.لكني أود أن أشير إلى العمل الشاق الذي يضطلع به المتكلمين.لأننا نعرف ما الضغوط والحملات لديهم عندما اعداد من هذا التقرير على الرغم من أننا لا نتفق مع االمسائل التي ذكرها المراسل في التقرير، فإننا نعترف بأن لدينا بعض المخاوف المشتركة.كانت أذربيجان شريكا مخلصا لمجلس أوروبا و تتوافق مع متطلبات معايير مجلس أوروبا والاتفاقيات.تذكر هذه التحسينات من قبل المنظمات التابعة لمجلس أوروبا - مونيفال، GRECO, CEPEJ و CPT.نطالب أذربيجان بنشر تقارير CPT .بالمناسبة، أريد أن أشير ان بعض هذه التقارير قد تم مؤخرا نشر .لكنا لم نذكر التحسينات الإيجابية المشار إليها في تقارير CEPEJ و GRECO.
أريد أن أشير إلى قضية أخرى،هي المعلومات والمطالبات التى في مفتوحة المصدر.أجرينا تعديلات مختلفة على التقارير في اجتماع اللجنة،الأمس و الغرض الوحيد من هذه التعديلات هو زيادة تعزيز لغة الوثيقة.شاركت في اجتماع اللجنة السابق، حيث نوقشت هذه التعديلات.لم يعتمد تعديل نفس المقترح في اجتماع اللجنة.الغريب، تم قبولهم جميعا أمس.
هذا دليل على مدى عدم مسؤوليتنا في التعامل مع التقارير.هذا هو الشاغل الرئيسي بالنسبة لي."
قال حسينوف:"وأخيرا، أود أن أقول عن التقارير والتعديلات المقترحة.ينبغي أن نعرف أن زملاؤنا التي شاركت في حملات ضد أذربيجان قدموا معظم هذه الملاحق. اثنان منهم هما السيد أومتزيغت، والسيد شوابي، الذين تتصل أسماؤهم باللوبي الأرمني في مختلف التقارير.لذلك أحث زملائي على إدراك هذه المسائل وتجنب الإهمال عند التصويت.

صنور

مواضيع: الجمعية-البرلمانية-لمجلس-أوروبا