تعرف على الأعراض والعواقب المترتبة على الإصابة بـ"جلطات الدم"

  22 ماي 2019    قرأ 459
تعرف على الأعراض والعواقب المترتبة على الإصابة بـ"جلطات الدم"

إن تجلط الأوردة العميقة، المعروف اختصارا باسم DVT، هو جلطة دموية تتشكل داخل الوريد وعادة ما تكون عميقة داخل الساق، وتمنع تدفّق الدم وتتلف الأعضاء، فبحسب ما نشره موقع "WebMD"، يكمن خطر الإصابة بـ DVT في أن جزءًا من الجلطة يمكن أن ينفصل وينتقل عبر مجرى الدم، ويمكن أن تتعثر في الرئتين وتمنع تدفق الدم، مما تسبب في تلف الأعضاء أو موتها.

الأعراضمن الأعراض الشائعة لتجلط الأوردة العميقة وجود تورم في الساق أسفل الركبة، وربما يظهر احمرار وطراوة، أو ألم في منطقة الجلطة، لكن لا تظهر الأعراض على نصف المصابين ممن يعانون من جلطات وريدية.

أسباب الإصابة بـDVT

يؤدي الضرر في البطانة الداخلية للوريد إلى التسبب في الإصابة بجلطات الأوردة العميقة، على سبيل المثال أثناء عملية جراحية أو بسبب التعرض لجرح غائر أو نتيجة خلل في الجهاز المناعي.

الأكثر عرضة للإصابة
وإذا كان دم المريض ثخينا أو يتدفق ببطء، فمن الأرجح أنه يشكل جلطة، خاصة في الوريد الذي تضرر بالفعل. كما يكون الأشخاص، أصحاب عوامل وراثية معينة، أو من لديهم زيادة في إفراز هرمون الاستروجين، أكثر عرضة للجلطات الدموية، لكن تبقى النسبة الأعلى بين مرضى السرطان، ومن خضعوا لعملية جراحية، أو من رقدوا طويلا في الفراش، وكبار السن، والمدخنين، ومن يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، وأيضا بسبب الجلوس لفترات طويلة، كما هو الحال في رحلة السفر الطويلة بالطائرة أو الحافلة أو السيارة.

وسائل وقائية
يوجد علاجات متنوعة للتعامل مع جلطات DVT، ما بين تدخل جراحي، وأدوية متدرجة في درجة القوة، بحسب الحالات ومدى خطورة الجلطة، كما أن هناك إجراءات حاسمة مثل الإقلاع عن التدخين وخفض الوزن لمن يعانون من السمنة.

جوارب ضاغطة
وتوجد وسائل وقائية مثل ارتداء جوارب خاصة تمارس ضغطا لطيفا على الساقين للحفاظ على حركة الدم. وتساعد الجوارب الضاغطة على منع الجلطات من التورم، وتخفيف الألم إذا كانت قد تشكلت الجلطة بالفعل. ويمكنك الحصول عليها من الصيدلية بدون وصفة طبية، ولكن يحتاج الأمر لوصفة طبية لمن تحتاج حالاتهم لجوارب ذات ضغط أكبر.

رفع القدمين
ينبغي عند الجلوس أن يتم رفع القدمين عن الأرض كلما أمكن ذلك، يساعد رفع القدمين على تيسير تدفق الدم في العروق باتجاه القلب، كما يمكن أن يقلل من تورم القدمين والشعور بعدم الراحة في الساق، إذا كان هناك DVT.

ممارسة الرياضة
يعد استخدام العضلات لتسهيل تدفق الدم، من الحلول المفيدة، ينصح الأطباء بضرورة أخذ فترات راحة من الجلوس لفترة طويلة على المكتب، على سبيل المثال، يمكن تمديد الساقين والنهوض للوقوف والسير لبعض خطوات من وقت لآخر، يساعد التمرين المنتظم في الحفاظ على وزن صحي، مما يقلل أيضا من احتمالات الإصابة بجلطات الأوردة العميقة.

نصائح للمسافرين
عند السفر يمكن أن يبقى الشخص جالسًا لأكثر من 4 ساعات، لذا لا يجب ارتداء ملابس ضيقة، ويجب شرب الكثير من الماء، وينصح الأطباء بضرورة النهوض والتجول على الأقل كل ساعة أو كلما أمكن ذلك، إذا كان المسافر مضطرا للبقاء في مقعده، فيمكنه على الأقل مد وتحريك ساقيه، وفتح وضم الساقين والفخذين في حركات منتظمة، أو رفع وخفض العقبين مع ملامسة أصابع القدمين للأرض، وبمجرد الوصول إلى وجهته، يجب على المسافر تعمد الحركة سيرا على الأقدام قدر الإمكان.


مواضيع: