بتأشيرة فورية... السعودية تسعى لجذب السياح وتعزيز اقتصادها الوطني

  11 يونيو 2019    قرأ 322
بتأشيرة فورية... السعودية تسعى لجذب السياح وتعزيز اقتصادها الوطني

من الإقامة المميزة إلى التأشيرة الفورية، تسعى المملكة العربية السعودية جاهدة لزيادة تدفق السياح والمستثمرين إليها، ضمن توجهها إلى تعزيز الاقتصاد الوطني للمملكة.

وأعلنت اللجنة المنظمة لموسم جدة إطلاق التأشيرة السياحية الإلكترونية التي تستهدف بشكلٍ خاص زوار موسم جدة الذى يستمر 40 يومًا، حيث سيتم إصدار التأشيرة فى غضون ثلاث دقائق بشرط، أن يقوم طالب التأشيرة بشراء تذكرة لأي من أحداث المهرجان.

وتقول اللجنة إن "إطلاق تأشيرة السياحة الإلكترونية يهدف إلى تسليط الضوء على فرص التطوير، وإلقاء الضوء أيضًا على معالم المملكة، باعتبارها واحدة من الوجهات السياحية الأكثر شعبية فى العالم".

إنعاش الاقتصاد

إقرار التأشيرة السياحية الإلكترونية التي توصف بكونها استثنائية يأتي في مسعى لتعزيز تدفق السياح والزوار إلى عروس البحر الأحمر، والدفع باتجاه إنجاح موسم جدة الذي يعد الأول من نوعه، بحسب اللجنة المنظمة.

من جانبه ثمن المهندس رائد أبوزنادة، المشرف العام على موسم جدة، "هذه المبادرة النوعية التي ستسهم بشكلٍ كبيرٍ في إنعاش القطاع السياحي الوطني بشكلٍ عام، وستدعم موسم جدة بشكلٍ خاص".

وقال أبوزنادة: "نحن سعداء بهذه المبادرة الكريمة التي تعكس اهتمام القيادة الرشيدة بكل ما من شأنه الارتقاء بقطاع السياحة، وحرصها على مواكبة متطلبات التنمية الجديدة، حيث تعد السياحة اليوم محركًا أساسيًا للاقتصاد الوطني،وعنصرًا هامًا في التنويع الاقتصادي الذي تتطلع المملكة لتحقيقه".

وأوضح أنه "تم ربط إصدار التأشيرة بشراء تذاكر لأيٍ من المناسبات والفعاليات التي يقدمها الموسم، حيث يضمن شراء تذكرة الدخول للسائح الحصول على التأشيرة السياحية الإلكترونية بشكل فوري وفي غضون ثلاث دقائق فقط، وذلك من خلال تسجيل الدخول على منصة شارك sharek.com.sa، واتباع الإرشادات البسيطة، لتصدر على التأشيرة فورا".

تعزيز السياحة

وتقول الحكومة السعودية إن "الإصلاحات الاقتصادية التي يطبقها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود تهدف إلى زيادة إجمالي الإنفاق السياحي في المملكة من المواطنين والأجانب إلى 46.6 مليار دولار في العام 2020 من 27.9 مليار دولار في 2015".

وصادق مجلس الوزراء السعودي مؤخراً على منح تأشيرات إلكترونية للزوار الأجانب لحضور المناسبات الرياضية والحفلات الموسيقية، بعد أن كانت التأشيرات في المملكة تقتصر في السابق على العاملين المقيمين والمسافرين في رحلات عمل بجانب الحجاج والمعتمرين الذين يحصلون على تأشيرات خاصة.

وكان مهرجان شتاء طنطورة السياحي والثقافي الذي أقيم في محافظة العلا التابعة لمنطقة المدينة المنورة غرب السعودية استقبل منذ ديسمبر/كانون الأول 2018 لمدة سبعة أسابيع أكثر من 37 ألف زائر من 72 دولة حول العالم عبر تأشيرات إلكترونية —تجريبية- للسياح الأجانب لحضور المناسبات الرياضية والحفلات الموسيقية في الوقت الذي تسعى فيه أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم إلى تنويع موارد اقتصادها وانفتاح مجتمعها.

شروط التأشيرة

الدكتور عبد الله المغلوث عضو الجمعية السعودية للاقتصاد، قال إن "التأشيرة السياحية الإلكترونية الفورية تستخرج في غضون 3 دقائق، وتم تخصيصها للسائحين الراغبين في حضور فعاليات مدينة جدة الترفيهية".

وأضاف في تصريحات لـ "سبوتنيك"، أن "التأشيرة غير مخصصة للجميع، بل لبعض الدول الأوروبية وأمريكا"، مؤكدا أنها "لا تنطبق على بعض الدول العربية".

وأشار إلى أن "الحصول على تأشيرة مرهون بعدة شروط لابد من توافرها، كارتباط بعض الدول باتفاقيات بعينها مع المملكة، أو الدول التي لا يكون لها أيدي عاملة كثيرة في السعودية، أو استهداف أصحاب مهن بعينها تليق بمفهوم السياحة، وغيرها من الشروط".

مفهوم سياحي جديد

وعن مدى تأثير تلك التأشيرات على الاقتصادي السعودي، قال المغلوث إن "التأشيرات تعد ارتقاءً بمفهوم السياحة، ومواكبة متطلبات التنمية الجديدة، حيث أصبحت السياحة محركًا أساسيًأ للاقتصاد الوطني، ليس على المستوى السعودي فقط، بل على مستوى العالم".

وأكد أن "تلك التأشيرات تزيد من معدل السياحة، وهو ما يعزز مكانة مدينة جدة، كمدينة سياحية وتجارية، وبالتالي يسلط الضوء على ما تمتلكه تلك المدينة من فن وثقافة وتاريخ"، مشيرًا إلى "ضرورة نقل هذه الثقافة السعودية إلى السائح الأجنبي.

وبشأن تعميم تجربة التأشيرة الفورية في جميع الفعاليات الأخرى، أضاف: "أعتقد أن في حالة نجاح هذه التجربة، والتي اتخذت من موسم جدة مرحلة أولى لها، سيتم تطبيقها على مواسم أخرى كموسم الرياض، وموسم الشرقية، وغيرها من المدن السعودية".

موسم جدة

وتشمل فعاليات "موسم جدة" حفلات موسيقية تضم نجوم الوطن العربي وفرقا غنائية كورية ومهرجان MTV الموسيقي وميوزك هول، وسيضم المزاد العالمي "كرستيز"، والمسرحية الدرامية (فيفالدينو) التي تحكي آلام وآمال الموسيقي أنتونيو فيفالدي، و"سيرك 1903".

وإضافة إلى ذلك؛ تقام مغامرات وبطولات رياضية وبحرية مثل بطولة "سووب فري ستايل" العالمية، وعروض كوميدية وترفيهية مثل الكرنفال الإسباني "لاس فالاس"، وعروض مخصصة للأطفال، وتجربة المذاق التي ستوفر مطاعم من مختلف المطابخ العالمية والمطاعم العائمة على البحر الأحمر.

وبحسب اللجنة، "من المقرر تنظيم موسم جدة خلال الفترة من 8 يونيو — 18 يوليو 2019م، مستهدفاً مختلف الفئات العمرية من العائلات والأفراد على السواء، وذلك في مسعى لدعم قطاع الفعاليات والمناسبات وتشغيلها وإدارتها كواحدة من أهم الصناعات الحيوية التي تثري الاقتصاد الوطني؛ وتعزز مكانة مدينة جدة باعتبارها إحدى أهم الوجهات السياحية، بالإضافة إلى تسليط الضوء على بحرها وفنها وأصالتها وتنوع ثقافاتها".

والشهر الماضي أعلن مجلس الوزراء السعودي، الموافقة على نظام الإقامة المميزة، في جلسة ترأسها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

ويمنح النظام للمقيم مزايا عدة؛ منها الإقامة مع أسرته واستصدار زيارة للأقارب واستقدام العمالة وامتلاك العقارات وامتلاك وسائل النقل، نظير دفع رسوم خاصة تحددها اللائحة التنفيذية، كما تتيح له حرية الخروج من السعودية والعودة إليها ذاتيا، ومزاولة التجارة، على أن تكون الإقامة إما لمدة غير محددة، أو محددة بسنة قابلة للتجديد.


مواضيع: