بوتين: انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي أثر على نظام حظر انتشار الأسلحة

  15 يونيو 2019    قرأ 164
بوتين: انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي أثر على نظام حظر انتشار الأسلحة

حث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الاستمرار بالتزام جميع الأطراف بالاتفاق النووي، لافتا إلى أن الانسحاب الأمريكي منه عقّد تنفيذه، وأثر بشكل فعلي على نظام حظر انتشار الأسلحة.

قال بوتين أمام القمة الخامسة لمجموعة التفاعل وبناء الثقة في آسيا، المنعقدة في دوشنبه، اليوم السبت "الكل الآن قلق بشأن الاتفاق النووي، وانسحاب الولايات المتحدة الأميركية عقد تنفيذ الاتفاق وأثر بشكل فعلي على نظام حظر انتشار الأسلحة".

وأضاف بوتين "السبيل الوحيد هو الاستمرار بالالتزام من جانب الأطراف المعنية بالاتفاق النووي وروسيا سوف تلتزم به تماما".

وتابع بوتين "نتطلع للمزيد من الازدهار والأمن في منطقتنا، وروسيا ملتزمة ببناء الروابط والعلاقات مع كافة الدول في هذا الإطار، ونحن نعزز العمل لبناء ترتيبات أمنية متكاملة على شكل نظام يتعامل وفق أسس الأمم المتحدة ومواثيقها وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للآخرين".

ولفت الرئيس الروسي إلى الحالة السياسية والأمنية في أفغانستان، قائلا "أفغانستان الآن منطقة خطر، هناك راديكاليون يعززون جهودهم، وهم خرجوا من الشرق الأوسط"، متابعا "لدينا مباحثات مع كل الأحزاب السياسية والاجتماعية بما في ذلك طالبان، وروسيا في رئاستها لقمة شنغهاي ستقوم بالجهود من أجل تنفيذ خارطة الطريق المتفق عليها أمس في قرغيزستان خاصة فيما يتعلق بأفغانستان".

أما عن سوريا، فقال بوتين "معظم الأراضي السورية تمت استعادتها الآن من قبل الحكومة، ولدينا أرضية لإعادة الإعمار وإعادة المهجرين"، مشددا على أن "تركيا وإيران وروسيا قاموا بالعمل على مساعدة العملية السورية ودعمها، وتم إطلاق هذه العملية، لذلك يجب أن نعمل على دفع العملية الانتقالية في سوريا".

وتوجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى عاصمة طاجكستان دوشنبه للمشاركة في لقاء القمة الخامسة لمجموعة التفاعل وبناء الثقة في آسيا.


مواضيع: