ماكرون: التصعيد لا جدوى منه وضد المصالح الإيرانية

  17 يونيو 2019    قرأ 308
ماكرون: التصعيد لا جدوى منه وضد المصالح الإيرانية

اعتبر الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون أن إعلان إيران، اليوم الإثنين، اعتزامها رفع مستوى تخصيب اليورانيوم سيضر بمصالحها.

 

 وقال ماكرون في مؤتمر صحفي اليوم الإثنين "آسف لإعلان إيران المتعلق بتخصيب اليورانيوم".

وأضاف "التصعيد لا جدوى منه وهو ضد المصالح الإيرانية أصلاً".

وأشار إلى أن "الوكالة الدولية للطاقة الذرية قالت بأن إيران تحترم لحد الآن تعهداتها النووية. ونحن نشجع طهران للتحلي بالصبر والمسؤولية".

وعبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الاثنين عن أسفه بشأن إعلان إيران أنها ستتجاوز حدود تخصيب اليورانيوم المسموح بها لكنه أوضح أن باريس ستجري مشاورات مع إيران وشركائها لتفادي أي تصعيد آخر بالمنطقة.

وقال ماكرون في مؤتمر صحفي مع نظيره الأوكراني "أعبر عن أسفي للإعلان الإيراني الصادر اليوم لكن مثلما أشارت الوكالة الدولية للطاقة الذرية فإن إيران تحترم التزاماتها ونشجعها بقوة على التحلي بالصبر وبالمسؤولية".

وقال الرئيس الفرنسي إنه توجد فرصة من الآن وحتى الثامن من يوليو تموز لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني.

وأوضح ماكرون "كل أشكال التصعيد لا تسير في الاتجاه الصحيح ولن تساعد إيران ذاتها ولا المجتمع الدولي، لذلك سنبذل كل ما في وسعنا مع شركائنا لإثناء إيران ولإيجاد سبيل ممكن للحوار".


مواضيع: