"الأقحوانة" الروسية تدمر أي دبابة

  10 يوليو 2019    قرأ 303
"الأقحوانة" الروسية تدمر أي دبابة

كتبت وسائل إعلام صينية مقالة عن المدفعية الذاتية الحركة "خريزانتيما-إس" (الأقحوانة).
وذكرت صحيفة "سوهو" الصينية أن جوهر هذه المنظومة هو صاروخ 9إم123، القادر على تدمير أي دبابة.

هذا الصاروخ المضاد للدبابات الأسرع من الصوت، والذي أيضا يمكن استخدامه لتدمير التحصينات القوية للعدو والطائرات والسفن الصغيرة.

ووفقا للصحيفة، فإن توسيع حلف الناتو وتنشيط الحلف على حدود روسيا فرض ضغطًا هائلاً على الأمن القومي للبلاد. على هذه الخلفية، في نهاية عام 2017، تقرر إجراء إصلاح واسع النطاق لوحدات المدفعية. في إطار تنفيذه، إلى جانب العودة إلى نظام المعدات القديمة، يجري العمل على تحديث ترسانة وحدات المدفعية.

وأوضحت الصحيفة أنه:

"بحلول عام 2020، سوف يتم تسليحها بأحدث صواريخ "تسيكلون-إس" وبمدفعية ذاتية الحركة "كواليتسيا-سي في" ونظام مضاد للدبابات 9كي123 الحديث. والاستخدام المستمر للتكنولوجيا الجديدة يزيد من القوة القتالية لروسيا على الأرض.

وأول من حصل على "خريزانتيما-إس" لواء المدفعية لأسطول البلطيق الواقع في ضواحي كالينينغراد.


مواضيع: