العلماء يكتشفون ثقبا أسودا فريدا من نوعه

  14 يوليو 2019    قرأ 190
العلماء يكتشفون ثقبا أسودا فريدا من نوعه

أظهر تلسكوب هابل الفضائي أن مجرة تبعد عن الأرض نحو 130 سنة ضوئية تحتوي على ثقب أسود كبير بـ"خصائص فريدة"، وفقا لما ذكرت تقارير إعلامية أمس السبت.

وأوضح موقع "digitaltrends" أن المجرة الحلزونية "NGC 3147" تحتوي قرب مركزها على ثقوب سوداء هائلة.

ويبدو أن هذا الاكتشاف أثار دهشة العلماء والخبراء الفلكيين الذين لم يخطر ببالهم أن  الثقب محاط بقرص سميك من الغازات والغبار، إذ كان من المتعارف عليه أن تلك المجرة لا تحتوي على مواد كافية لتغذية مثل هذا القرص.

ووفقا للعلماء، فإن المادة الموجودة في القرص تدور بسرعة تزيد عن 10 في المئة من سرعة الضوء، لهذا فإنه بالإمكان مراقبة التأثيرات المرئية لنظرية النسبية، وبالتالي رؤية سطوع المواد من حول الثقب.

كما تفاجأ العلماء بقوة سطوع المواد حول الثقب فهذا الاكتشاف ينفي نظريات العلماء بشأن وجود مجرات نشطة خافتة، إذ أوضح الباحث ستيفانو بيانتشي، من يونيفرسيتا ديغلي ستودي روما تري في إيطاليا أن " الأقراص التي نراها حول الثقوب السوادء في المجرة وصلت درجة سطوعها من ألف ضعف حتى 100 ألف ضعف".


مواضيع: