قوة دفاع البحرين: قطر تريد إثارة الفتنة بين دول مجلس التعاون

  16 يوليو 2019    قرأ 517
قوة دفاع البحرين: قطر تريد إثارة الفتنة بين دول مجلس التعاون

علقت قوة دفاع البحرين على برنامج "ما خفي أعظم" والذي أذيع من قطر منذ يومين.

واعتبر المتحدث الرسمي باسم قوة دفاع البحرين أن البرنامج حلقة جديدة من سلسلة التآمر ضد البحرين، حسب صحيفة "الأيام البحرينية".

وتابعت القوة أن البرنامج "سعي من قطر لتقويض مجلس التعاون الخليجي وإثارة الفتنة بين دوله".

وأوضحت قوة دفاع البحرين أن المعلومات التي جاءت في البرنامج "مغلوطة وتعد تزويرا للحقيقة".

وشدد وزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة "على ضرورة أن تعمل دول مجلس التعاون على مواجهة ممارسات وأعمال قطر العدائية وتصرفاتها غير المسؤولة، واتخاذ كافة الإجراءات الحازمة التي تضمن ردعها".

كما طالب "آل خليفة" بإلزام قطر بالتجاوب وبكل شفافية مع المطالب العادلة للدول المقاطعة لها وتنفيذ ما وقعت عليه من اتفاقات، ليستمر مجلس التعاون ويحافظ على منجزاته ويحقق المزيد من التنمية والازدهار والتقدم لصالح دوله وشعوبه.    

وأكد وزير الخارجية البحريني أن برنامج "ما خفي أعظم"، والذي بثته "قناة الجزيرة" مساء الأحد الماضي، "وما حمله من أكاذيب واضحة ومغالطات فجة، ما هو إلا حلقة جديدة من سلسلة تآمر من دولة مارقة ضد مملكة البحرين، وضد أمن واستقرار المنطقة بأسرها، ويؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن هذه الدولة باتت الخطر الأشد على مجلس التعاون لدول الخليج العربية، إذ تسعى بكل دأب على تقويض مسيرته وإثارة الفتنة بين دوله وشق وحدة الصف بين شعوبه"، بحسب وكالة الأنباء البحرينية (بنا).

​وتشهد منطقة الخليج أزمة بدأت في 5 يونيو/ حزيران 2017، حين قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية" بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة. 

 


مواضيع: