وفاة 200 شخص ونزوح الملايين في جنوب آسيا بسبب الأمطار

  17 يوليو 2019    قرأ 365
وفاة 200 شخص ونزوح الملايين في جنوب آسيا بسبب الأمطار

ذكر مسؤولون اليوم الأربعاء، أن أكثر من 200 شخص لقوا حتفهم ونزح الملايين، بعد أن تسببت الأمطار الموسمية في فيضانات وانهيارات أرضية وانهيار المباني في جنوب آسيا.

 

وذكر مسؤولون أن حصيلة الوفيات في حوادث مرتبطة بالأمطار الموسمية منذ العاشر من يوليو (تموز) الجاري، في سبع ولايات هندية بلغت 95، وكانت ولاية "آسام" شمال شرق البلاد الأسوأ تضرراً حيث تضرر أكثر من خمسة ملايين شخص بسبب الفيضانات.


وقالت إحدى وحدات مكافحة الكوارث بالولاية إن 33 شخصاً على الأقل لقوا حتفهم في حوادث مرتبطة بالأمطار، من بين ذلك حوادث غرق وانهيارات أرضية.


وغرقت حدائق وطنية في ولاية آسام ونفق 30 حيوان من بينها اثنان من حيوانات وحيد القرن منذ 30 يوليو (تموز) الجاري.


وفي ولاية بيهار شرق الهند، استمرت الأنهار في التدفق فوق علامة الخطر وتضرر حوالي 2.6 مليون شخص. وقالت وحدة مكافحة الكوارث بالولاية إن 33 شخصاً لقوا حتفهم منذ مساء أمس الثلاثاء.


وفي نيبال المجاورة، توفي 83 شخصاً، بينما لا يزال 35 في عداد المفقودين، حسب وزارة الداخلية.


وكانت المناطق الأكثر تضرراً السهول الشرقية والوسطى التي تتاخم الهند وتضررت حوالي 17430 أسرة من الفيضانات.


وكان 30 شخصاً على الأقل قد توفوا في بنجلاديش في حوادث مرتبطة بالأمطار في البلاد منذ 13 يوليو (تموز) الجاري وتضرر أكثر من مليون شخص، حسب موقع "ريليفويب" الإلكتروني للموارد البشرية.


مواضيع: