أول تعليق بريطاني على احتجاز الحرس الثوري الإيراني ناقلة نفط في الخليج

  18 يوليو 2019    قرأ 364
أول تعليق بريطاني على احتجاز الحرس الثوري الإيراني ناقلة نفط في الخليج

قالت الخارجية البريطانية، اليوم الخميس، إنها تسعى للحصول على مزيد من المعلومات، بعد تقارير عن احتجاز ناقلة نفط في الخليج.

وطالبت الخارجية البريطانية في بيان نقلته وكالة "رويترز"، نواصل حث السلطات الإيرانية، ضرورة تهدئة الوضع في المنطقة.

وأشارت الخارجية البريطانية إلى أنها تراقب باستمرار الوضع الأمني هناك، وملتزمة بالحفاظ على حرية الملاحة وفقا للقانون الدولي.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن توقيف ناقلة نفط أجنبية، يقول إنها تحمل "نفطا مهربا"، بالقرب من جزيرة لارك الإيرانية في الخليج، يوم الأحد الماضي.

قال التلفزيون الإيراني نقلا عن بيان للحرس الثوري، اليوم الخميس: "طبقا لعمليات بحرية للحرس الثوري في منطقة الخليج ورصد حركة الملاحة عند سواحل الجمهورية الإسلامية وخلال عمليات البحرية الإيرانية في البحث عن تهريب النفط وكشف ناقلات النفط الحاملة للنفط المهرب، تم توقيف ناقلة نفط أجنبية تحمل مليون برميل نفط مهرب يوم الأحد الماضي بالقرب من جزيرة لارك الإيرانية في الخليج".

وأضاف الحرس الثوري أن "ناقلة النفط التي تم توقيفها يتشكل طاقمها من 12 بحارا جميعهم من جنسيات أجنبية، وكانت تقوم بنقل النفط المهرب من الزوارق الإيرانية القادمة من السواحل الإيرانية ونقلها إلى بلدان أخرى".

أظهرت بيانات تتبّع أن ناقلة نفط إماراتية اختفت في الوقت الذي كانت تمر فيه عبر مضيق هرمز قبل يومين.

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس": "أظهرت بيانات التتبع، أن ناقلة نفط إماراتية كانت تمر عبر مضيق هرمز، انجرفت نحو المياه الإيرانية، ثم اختفت الإشارات التي تنقل موقعها منذ أكثر من يومين".

وأشارت الوكالة الأمريكية إلى أنه من غير واضح حتى الآن، ما حدث لناقلة النفط التابعة لشركة إماراتية، رغم أنها كانت ترفع العلم البنمي، والتي اختفت عن أجهزة التتبع منذ ليلة السبت.

وكانت ناقلة النفط "ريا"، التي يبلغ طولها 58 مترا، رحلات من دبي والشارقة بالساحل الغربي للإمارات، قبل المرور عبر مضيق هرمز في طريقها إلى ميناء الفجيرة في الساحل الشرقي للإمارات، والقول لـ"أسوشيتد برس".

وقالت الوكالة إنه بعد الساعة الـ11 من مساء السبت، توقفت بيانات التتبع الخاصة بناقلة النفط "ريا" عن الظهور.

ولكن مسؤول إماراتي قال لقناة "سكاي نيوز عربية": "ناقلة النفط في مضيق هرمز التي يدور عنها الحديث في وسائل الإعلام غير إماراتية ولا تحمل على متنها أي طاقم إماراتي".

وتابع المسؤول "نراقب الوضع عن كثب بشأن ناقلة النفط في مضيق هرمز بالتعاون مع شركائنا الدوليين".

كما نقلت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية، عن مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية، يوم الثلاثاء 16 يوليو / تموز، قوله إن واشنطن لديها شكوك في أن تكون إيران قد احتجزت ناقلة نفط إماراتية.

 

 


مواضيع: