البحرية الكورية الجنوبية توسع مهامها لتشمل مضيق هرمز

  13 أغسطس 2019    قرأ 263
البحرية الكورية الجنوبية توسع مهامها لتشمل مضيق هرمز

قالت القوات البحرية الكورية الجنوبية، اليوم الثلاثاء، إنه من المقرر إرسال دفعة جديدة لوحدة "تشونغ هيه" العسكرية إلى خليج عدن للقيام بعمليات مكافحة القرصنة هناك، وسط تكهنات بإمكانية قيام الوحدة بمهام في مضيق هرمز كجزء من تحالف عسكري بقيادة الولايات المتحدة.

ومن المقرر أن تغادر الدفعة الـ 30 لوحدة "تشونغ هيه" مدينة بوسان الساحلية الجنوبية في وقت لاحق من اليوم، للقيام بمهام مكافحة القرصنة قبالة سواحل الصومال لمدة 6 أشهر ابتداء من سبتمبر(أيلول) المقبل، طبقاً للقوات البحرية.

ووفقاً لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب، تهدف الدفعة الـ 30 والتي يبلغ قوامها 300 فرد وتؤدي مهامها على متن المدمرة "كانغ -غام- تشان" البالغ وزنها 4.400 طن، إلى حماية السفن الكورية الجنوبية قبالة السواحل الصومالية وتقديم الدعم لسفن الدول الأخرى في المياه القريبة.

وتلتفت الأنظار إلى النشر الروتيني لوحدة "تشونغ هيه" بسبب إمكانية توسيع مهام الوحدة لتشمل مضيق هرمز، حيث دعت الولايات المتحدة حلفائها إلى تشكيل تحالف ضد الأنشطة العسكرية الإيرانية وسط توترات متصاعدة بين واشنطن وطهران.

وعلى الرغم من أن كوريا الجنوبية قالت إنها لم تتلق أي طلبات رسمية من الولايات المتحدة بشأن هذه القضية، فقد أكد وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر على أهمية حرية الملاحة في المنطقة ودعا إلى دعم دولي أثناء لقائه الأخير بوزير الدفاع جونغ كيونغ-دو في الأسبوع الماضي في سيؤول.

ورداً على ذلك، قال الوزير جونغ إن "كوريا الجنوبية تدرك جيداً أهمية حماية المياه هناك، وإنها تقوم بمراجعة الخيارات المختلفة لحماية رعاياها وناقلات النفط في المنطقة".

ويعتبر إرسال وحدة "تشونغ هيه" إلى المياه قبالة إيران، أحد أكثر الخيارات المعقولة لانضمام كوريا الجنوبية إلى التحالف، حيث أن ذلك لا يتطلب موافقة برلمانية إضافية طالما ظل عدد القوات كما هو.

يذكر أن وحدة "تشونغ هيه" تم نشرها في خليج عدن منذ أوائل عام 2009، كجزء من الجهود العالمية المبذولة لمكافحة القرصنة في المنطقة، وعلى مدار العقد الماضي، قدمت الوحدة الدعم لتأمين سلامة حوالي 22.400 سفينة وواجهت 21 هجوماً للقراصنة حتى نهاية يوليو(تموز) الماضي في المياه الغادرة، وفقاً للبحرية الكورية.

24ae


مواضيع: