محلل سياسي: بريطانيا لا تنسى القضايا التي تحرجها أمام الرأي العام

  16 أغسطس 2019    قرأ 281
محلل سياسي: بريطانيا لا تنسى القضايا التي تحرجها أمام الرأي العام

أوضح المحلل السياسي، فارس الخطاط، أن ما حدث يمثل نجاحا للدبلوماسية الإيرانية، وفي نفس الوقت إظهارا للقوة باحتجاز ناقلة بريطانية، فالدبلوماسية الإيرانية أقنعت بريطانيا أن ما يحدث سيحرجها أمام الرأي العام البريطاني، وأوعزت لحكومة جبل طارق بإنهاء المشكلة والإفراج عن الناقلة.

وأشار الخطاط، في حديث لراديو "سبوتنيك"، إلى أن إيران ستطلق سراح الناقلة البريطانية بعد انتظار ما سيحدث لناقلتها المفرج عنها ربما اليوم أو غدا.. وأكد د فارس أن بريطانيا لا تنسى القضايا التي تحرجها أمام الرأي العام ولديها نفس طويل في هذا الجانب، فهي مشاركة بشكل فعال في التوجهات الأمريكية وربما يظهر ذلك في الفترة القادمة من خلال ما سيتم اتخاذه من خطوات  تصعيدية تجاه إيران.

وأوضح الخطاط أن إطلاق سراح الناقلة البريطانية هو أكثر أهمية الآن للرأي العام البريطاني، وهذا ما سيكون اختبارا أمام رئيس الوزراء الجديد بوريس جونسون وحكومته بعيدا عن أي عمل عسكري يجعله في ورطة مع إيران .

كان رئيس وزراء جبل طارق فابيان بيكاردو قد قال إنه يمكن السماح للناقلة الإيرانية المحتجزة لانتهاك عقوبات الاتحاد الأوروبي بالمغادرة اليوم الجمعة.

وقال التلفزيون الرسمي الإيراني إن الناقلة يجري رفع علم جديد عليها وإعدادها للإبحار إلى البحر المتوسط. وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي إن طهران تدعم سوريا في كافة المجالات بما في ذلك النفط والطاقة وتابع أن طهران أعلنت منذ البداية أن وجهة الناقلة "غريس-1" لم تكن سوريا وإن كانت كذلك فلا علاقة لأحد بالأمر، وأضاف أن بريطانيا وسلطات جبل طارق تدعيان قصة تقديم ضمانات إيرانية للتغطية على الإفراج المشرف للناقلة.

يذكر أن الحرس الثوري الإيراني احتجز، في 19 يوليو/تموز الماضي، ناقلة نفط تملكها السويد، وترفع العلم البريطاني، في منطقة الخليج.

 


مواضيع: