الحكومة اليمنية تستعيد مناطق جديدة في شبوة

  23 أغسطس 2019    قرأ 418
الحكومة اليمنية تستعيد مناطق جديدة في شبوة

استعادت القوات التابعة للحكومة اليمنية مناطق جديدة في محافظة شبوة، وذلك بعد اكتمال سيطرتها، فجر اليوم الجمعة، على مدينة عتق، إثر اشتباكات اندلعت مع قوات تابعة للمجلس الانتقالي أسفرت عن سقوط عدد من الجرحى.

وذكرت مصادر لقناة "العربية" إن قوات الجيش اليمني انتشرت فجرا في المدينة، كما استعادت السيطرة على نقطة الجلفوز في محيط عتق.

يذكر أن نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، هاني بن بريك، كان قد أعلن عن توقف المواجهات في محافظة شبوة جنوب شرقي اليمن.

وقال بن بريك في سلسلة تغريدات على حسابه الشخصي في "تويتر": "احترام النخبة للتحالف بقيادة السعودية والالتزام التام بالتهدئة والنظر في الحلول مع التحالف هو ما جعل النخبة تتوقف في شبوة والاكتفاء بالتأديب الذي حصل".

وأضاف بن بريك، إلى أنه، "في حال تكرار الاعتداء والتحشيد من حزب الإصلاح الإرهابي فلن نقف نتفرج التزام قطعناه على أنفسنا أمام شعبنا وسيهب الجنوب كله لشبوة" حسب قوله.

وأشار إلى أنه "‏بينما وفد المجلس الانتقالي برئاسة عيدروس الزبيدي في السعودية تلبية للدعوة الكريمة، يفتعل من لايريد للزيارة النجاح تحرشات بنقاط النخبة الشبوانية لتجد نفسها مضطرة للدفاع عن نفسها.

ووجه بن بريك "دعوة عاجلة للتحالف بإرسال لجنة لتقصي الحقائق ومعرفة من المتسبب بتفجير الوضع هناك".

وكانت قوات سعودية قد وصلت، أمس الخميس، لاحتواء توتر بين قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، والجيش اليمني في محافظة شبوة جنوب شرقي اليمن.

 


مواضيع: