بعد الاتفاق مع أمريكا... نشر مئات من أفراد الشرطة على حدود السلفادور

  12 سبتمبر 2019    قرأ 514
بعد الاتفاق مع أمريكا... نشر مئات من أفراد الشرطة على حدود السلفادور

أعلنت حكومة السلفادور عزمها نشر ما لا يقل عن 800 فرد من الشرطة على حدودها مع هندوراس وغواتيمالا، في محاولة لمنع عبور المهاجرين المتجهين للولايات المتحدة.

وقالت الحكومة في بيان إن عملية نشر الجنود ستبدأ، اليوم الخميس، عند معبر لا تشادورا الحدودي مع غواتيمالا قرب ساحل المحيط الهادي، حيث سبق أن حاول مئات من مهاجري السلفادور العبور ضمن مجموعات كبيرة من المهاجرين، بحسب "رويترز".

وأفاد مسؤول في حكومة السلفادور بأن الشرطة ستلقى دعما من 350 من مسؤولي الهجرة الذين سيراجعون وثائق هوية وسفر المهاجرين الساعين للعبور.

واتفق رئيس السلفادور الجديد نجيب أبو كيلة مع القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأمريكي كيفن مكالينان، أواخر الشهر الماضي، على تعزيز التعاون بشأن الهجرة والأمن.

وكان وزير الخارجية المكسيكي مارسيلو إبرارد قال بعد اجتماع في البيت الأبيض، هذا الأسبوع، إن هناك انخفاضا كبيرا في أعداد المهاجرين المتجهين للولايات المتحدة عبر المكسيك، خاصة من أمريكا الوسطى، وتوقع أن يستمر هذا الاتجاه.

وأمر ترامب، في 31 تشرين الأول/أكتوبر 2018، بنشر ستة آلاف جندي أمريكي على الحدود مع المكسيك لمنع المهاجرين من دخول الأراضي الأمريكية.

وفي يونيو/ حزيران الماضي، تولى رئيس السلفادور الجديد، ناييب بوكيلي، مهام منصبه، متعهدا بحل مشاكل البلاد والتي من بينها العنف والهجرة والتي بدورها أدت إلى توتر العلاقات مع الولايات المتحدة.


مواضيع: